السيسى يلتقى سلطان طائفة البهرة الهندية‏

السيسى يلتقى سلطان طائفة البهرة اله...

سلطان البهرة مفضل سيف الدين يقدم مساهمة في صندوق "تحيا مصر" للنهوض بالاقتصاد المصري، تقدر بعشرة ملايين جنيه.

القاهرة- استقبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الأحد، في مقر رئاسة الجمهورية، سلطان طائفة البهرة بالهند، مفضل سيف الدين، يرافقه نجلاه الأميران جعفر الصادق، وطه سيف الدين، والأمير عبد القادر نور الدين، زوج كريمته، ومفضل حسن، ممثل سلطان البهرة في القاهرة.

ورحب السيسي، بسلطان البهرة في زيارته الأولى إلى مصر منذ توليه هذا المنصب في كانون الثاني/ يناير 2014 خلفا لوالده، مشيداً بالجهود التي تبذلها طائفة البهرة لترميم المساجد الأثرية في مصر، ومنوها إلى الإجراءات الاقتصادية التي تتخذها الدولة للنهوض بالأوضاع الاقتصادية، وتهيئة المناخ الجاذب للاستثمارات، وذلك في ضوء اشتغال طائفة البهرة بالتجارة واهتمامهم بالاستثمار في مصر، ولاسيما في مجال المنتجات الغذائية وصناعات الورق والرخام.

وأكد المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، السفير إيهاب بدوي، في بيان له الأحد، أن سلطان البهرة قدم مساهمة في صندوق تحيا مصر للنهوض بالاقتصاد المصري، تقدر بعشرة ملايين جنيه، منوها إلى العلاقة الروحية التي تربط بين أبناء الطائفة ومصر التي تضم في رحابها الكثير من مساجد آل البيت.

من جانبه، أكد سلطان البهرة دعمه وتأييده لإرادة الشعب المصري، متمنيا لمصر كل التوفيق في المضي قدما لتنفيذ المشروعات الاقتصادية الوطنية الكبرى، وفي مقدمتها، مشروع قناة السويس الجديدة، وتنمية محورها، منوهاً إلى العديد من الجهود التي تبذلها الطائفة في مصر في مجال ترميم المساجد الأثرية والأعمال الخيرية.

وتعود أصول طائفة ”البهرة“ إلى الشيعة الذين كانوا في مصر إبان العصر الفاطمي الذين هاجر الكثيرون منهم وانتقلوا من دولة إلى أخرى، حتى انتهى بهم المقام إلى جنوب الهند.

واستقروا بها واندمجوا في المجتمع الهندي الذي يتسم بالتسامح وتعدد الأديان، ومع انفتاح دول الخليج هاجر إليها البهرة للعمل شأنهم شأن بقية الأسيويين وتوجد أعداد كبيرة منهم في الإمارات العربية المتحدة وخاصة في دبي، إذ يعتبرونها مركزاً لهم، كما يتواجدون في بقية دول الخليج، وفي اليمن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com