موسكو: العقيدة النووية الأمريكية عميقة وخطيرة جدًا

موسكو: العقيدة النووية الأمريكية عميقة وخطيرة جدًا

المصدر: أدهم برهان - إرم نيوز

أعربت وزارة الخارجية الروسية، اليوم السبت، عن خيبة أملها من مضمون العقيدة النووية الأمريكية الجديدة، وقالت إن محتوى وثيقة العقيدة النووية الأمريكية الجديدة يبعث خيبة أمل عميقة لدى موسكو.

وأوضحت الخارجية الروسية، أن ”الاتهامات الموجهة ضد روسيا في العقيدة النووية الجديدة لأمريكا لا علاقة لها بالوضع الحقيقي“ مضيفة أن ”الفقرات التي تشير إلى تسوية العلاقات مع موسكو مجرد نفاق“.

وقالت الخارجية الروسية إن ”موسكو تحث واشنطن على البحث بشكل مشترك عن حلول جادة للمشاكل المتزايدة في مجال الحفاظ على الاستقرار الاستراتيجي“.

ولفتت إلى أنه ”ينبغي على جميع الدول ذات القدرات النووية وبصفة رئيسية المملكة المتحدة وفرنسا بوصفهما حلفاء للولايات المتحدة، أن تشارك في نزع السلاح“.

واعتبر رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب الروسي (الدوما) ليونيد سلوتسكي، أن العقيدة النووية الجديدة للولايات المتحدة ”خطيرة جدًا من وجهة نظر انتهاك مبادئ الردع النووي“.

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية قد كشفت أمس الجمعة بعض فصول العقيدة النووية الأمريكية المحدثة، وطالبت بوضع خطط وتمويل لتحديث القدرات النووية للبلاد للتمكن من مواجهة روسيا.

واتهمت النسخة الجديدة للعقيدة النووية الأمريكية روسيا بانتهاك معاهدات تحديد الأسلحة وغيرها من الالتزامات الدولية.

وقال سلوتسكي النائب المقرب من الرئيس فلاديمير بوتين للصحفيين اليوم ”مبررات تطوير الأسلحة النووية الأمريكية تتخذ مرة أخرى التهديد الذي يأتي أساسًا من روسيا، بينما يتم طرح اتهامات لا أساس لها من الصحة عن عدم الوفاء بالتزاماتنا في مجال نزع السلاح النووي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com