خطيب جمعة طهران يطالب بإعدام معتقلي الاحتجاجات الأخيرة

خطيب جمعة طهران يطالب بإعدام معتقلي الاحتجاجات الأخيرة

المصدر: إرم نيوز

طالب أحمد خاتمي، خطيب صلاة الجمعة في طهران، المقرب من المرشد علي خامنئي بإعدام معتقلي الاحتجاجات الأخيرة في إيران.

وقال في خطبته: ”في فقهنا حكم من يخرج في الشارع ضد الحاكم العادل الإسلامي ويحرق ویقتل، يُعتبر طاغيًا وحكم عقوبته الإعدام“، في إشارة  لمئات من المعتقلين القابعيين في السجون، الذين تمّ اعتقالهم في الاحتجاجات الأخيرة التي شهدتها المدن الإيرانية.

وأضاف خاتمي وهو عضو في مجلس خبراء القيادة في إيران أن ”حكم الإعدام بحق المعتقلين يستند إلى بعض النصوص في خطب بعض الأئمة، داعيًا المسؤولين إلى الغضب المقدس وإنزال العقوبة الشديدة ضد قادة الاضطرابات الأخيرة“.

ثم انتقد بعض المسؤولين الذين يطالبون بإطلاق سراح المعتقليين قائلًا:  ”بدل التعاطف ينبغي أن تكون المطالبة بعقوبتهم كي لا يكرروا هذه الأخطاء ولايرتكبوها مرةً اخرى“.

وشهدت أكثر من مئة مدينة إيرانية الشهر الماضي مظاهرات احتجاجية ضد الوضع الاقتصادي والسياسات الخارجية للنظام، قُتل فيها أكثر من 20 شخصًا، وتمّ القبض على أكثر من أربعة آلاف محتج، مازال أكثرهم في المعتقلات.

وحول المطالبات الأمريكية بإصلاح الاتفاق النووي، والتفاوض المجدد علي تعديله وربط الأنشطة الصاروخية ضمن الاتفاق، أكد خاتمي رفض بلاده التفاوض مجددًا، مشيرًا إلى أن بلاده ”تمضي للأمام في مجال الردع والدفاع عن النظام، وكلما أردنا سنصنع الصواريخ، وكلما أردنا سنزيد مدى الصواريخ هذا لايخص أحد“.

يذكر أن خطبة صلاة الجمعة في طهران تُعبر عن الخطوط العريضة لسياسات النظام الخارجية والداخلية في إيران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com