وفاة منقذ "جون كينيدي" أثناء الحرب العالمية

وفاة منقذ "جون كينيدي" أثناء الحرب...

مكتبة ومتحف كيندي تعلن نبأ وفاة "ايروني كومانا" عن 93 عاما، لافتة إلى أنه أنقذ "جون كينيدي" ورفاقه في جزر سليمان عام 1943.

بوسطن- توفي ”ايروني كومانا“ الذي أنقذ ”جون كينيدي“ ورفاقه في جزر سليمان أثناء الحرب العالمية الثانية، قبل أن يصبح رئيسا للولايات المتحدة في ما بعد.

وأعلنت مكتبة ومتحف كيندي في بوسطن نبأ وفاة هذا الرجل عن 93 عاما، لافتة إلى أنه “ لولا (كومانا) لم يكن للرئيس كينيدي أن ينجو مع فريقه، وأن يصبح في ما بعد رئيس العالم الحر“.

ففي الثاني من آب/أغسطس من العام 1943، كان كينيدي ضابطا في السادسة والعشرين من عمره يقود طرادا على متنه 12 بحارا قرب جزر سليمان حين أصابته مدمرة يابانية فأغرقته.

وقتل جراء ذلك اثنان من رفاقه، أما هو والباقون فتمكنوا من بلوغ جزيرة صغيرة بعد ساعات من السباحة المتواصلة.

وعلى مدى ثلاثة أيام، كان كينيدي ورفاقه يقتاتون على جوز الهند، وكان هو يسبح لمدة ساعات بحثا عن سفينة صديقة، رغم خطر أسماك القرش.

وفي اليوم الرابع تلقوا مساعدة من شابين من سكان جزر سليمان، ”ايروني كومانا“ و“بيوكو غازا“، إذ حفر كينيدي رسالة على قطعة جوز هند، ونقلها الرجلان على متن قارب صغير إلى أقرب قاعدة أمريكية على بعد 60 كيلومترا.

وأنقذ البحارة بفضل ذلك في الثامن من آب/أغسطس من العام 1943.

وظل كينيدي محتفظا بقطعة جوز الهند تلك في مكتبه في البيت الأبيض.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com