مرشحا الرئاسة الأفغانية يتفقان على تشكيل حكومة وحدة وطنية

مرشحا الرئاسة الأفغانية يتفقان على...

الإعلان المشترك ينص على موافقة المرشحين على إطار زمني للعملية الانتخابية وتنصيب الرئيس المقبل بحلول نهاية أغسطس/ آب.

كابول – قال المرشحان المتنافسان في الانتخابات الرئاسية الأفغانية خلال مؤتمر صحفي في كابول بعد اجتماعات مع وزير الخارجية الأمريكي جون كيري اليوم الجمعة إنهما وقعا اتفاقا للتعاون من أجل تشكيل حكومة وحدة وطنية.

ولم يتضمن إعلان مشترك وقعه الطرفان منه تفاصيل عن إطار عمل الحكومة لكنه قال ان الجانبين سيشكلان لجانا للعمل على وضع تصور لهيكلها.

ومن شأن إتفاق تقاسم السلطة -الذى جرت الموافقة عليه شفهيا اثناء زيارة كيري لافغانستان قبل شهر- أن يمنع أفغانستان من الانزلاق الى حرب عرقية بعد أن زعم المرشحان الفوز في الانتخابات الرئاسية التي شابها تلاعب على نطاق واسع.

وقال كيري للصحفيين في كابول ”واحد من هذين الرجلين سيصبح رئيسا لكن كليهما سيلعبان دورا ضروريا في مستقبل افغانستان في كل الاحوال.“

ووقف المرشحان وهما وزير المالية السابق أشرف عبد الغني ووزير الخارجية السابق عبد الله عبد الله بجوار كيري اثناء حديثه.

ونص الاعلان المشترك على موافقة المرشحين على إطار زمني للعملية الانتخابية وتنصيب الرئيس المقبل بحلول نهاية اغسطس/ اب. ويأمل الداعمون الغربيون لافغانستان أن تتمخض عملية مراجعة بطاقات الاقتراع عن رئيس شرعي قبل قمة حلف شمال الاطلسي في اوائل سبتمبر ايلول.

وتشرف الامم المتحدة على عملية إعادة فرز نحو ثمانية ملايين صوت في جولة الاعادة التي أجريت في يونيو حزيران طبقا لاتفاق جرى التوصل إليه اثناء زيارة كيري السابقة لافغانستان قبل شهر.

وأضاف كيري ”عملية مراجعة الأصوات لا تتعلق بالفوز والهزيمة انها تستهدف تحقيق نتيجة ذات مصداقية يستحقها الشعب الافغاني.“

وتعتبر الانتخابات الرئاسية الافغانية اول انتخابات ديمقراطية لنقل السلطة قبل انسحاب معظم القوات الاجنبية من افغانستان بحلول نهاية 2014.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com