جدل في إسرائيل بعد أن تحدى وزير الدفاع ”قدسية“ السبت لدى اليهود  – إرم نيوز‬‎

جدل في إسرائيل بعد أن تحدى وزير الدفاع ”قدسية“ السبت لدى اليهود 

جدل في إسرائيل بعد أن تحدى وزير الدفاع ”قدسية“ السبت لدى اليهود 

المصدر: معتصم محسن – إرم نيوز

شن حزب يهودية التوراة المتحدة هجومًا حادًا على وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، بعد تصريحات أدلى بها عن اليهود المتدينين، خلال زيارته لمجمع للتسوق السبت، في مدينة اشدود.

واتهم الحزب ليبرمان بأنه ”يثير التوتر بين الجمهور ويلحق الضرر بقداسة يوم السبت“، حسب ما نشره موقع يديعوت العبري صباح اليوم.

وطالب زعماء الحزب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ”بتوبيخ ليبرمان ودعوته إلى الاعتذار عن ما بدر منه بحق اليهود المتدينين، في مؤتمر صحفي، عقده خلال زيارته للمجمع التجاري متحديًا حرمة السبت، وذلك  تجنبًا لتعميق الخلاف والصدع بين الحكومة والمتدينين اليهود جراء قانون السبت“.

وجاء في بيان للحزب ”ندعو رئيس الوزراء نتنياهو إلى الدعوة إلى إصدار قرار فوري ودعوة وزير الدفاع إلى الاعتذارعن ما بدر منه من خطوة من شأنها تعميق الخلاف والصدع العام ، في وقت تنتهك فيه حرمة السبت من قبل الحكومة“.

وأضاف البيان ”ما حصل أمس شيء خطير، حيث اختار وزير كبير فى الحكومة والائتلاف القيام بتحدٍ شديد فى ذروة السبت يرافقه ممثلون حكوميون آخرون باستخدام سيارات ومساعدين حكوميين وتثبيط الرأى العام ضد قدسية السبت ، هذا عمل خطير تم القيام به عمدًا بإخطار مسبق لوسائل الإعلام مع هدف واضح وهو التحريض والتشهير بحق المتدينين اليهود في إسرائيل مع الإضرار باليوم المقدس“.

وهاجم  وزير الداخلية الإسرائيلي، رئيس حزب شاس، ارييه درعي ، ليبرمان، قائلاً ”ليبرمان انتهك قدسية السبت وداسها بالأقدام، هناك العديد من الأمور لا يمكن تخطيها وتجاوزها، وهي فوق أي صداقات، حتى لابيد الأب، وهو واحد من أعظم الحاقدين على الدين، لم يجرؤ على القيام بما قام به ليبرمان“.

وكان ليبرمان قال في مؤتمر خلال زيارته للمجمع التجاري ، إنه ”سيواصل جهوده ضد قانون السبت الذي يحظر على المحال التجارية فتح أبوابها يوم السبت“.

وأضاف ”قانون المصالح التجارية“ منح الرخصة للانقضاض على الوضع القائم، فمن يدعي أن القانون لن يغير شيئاً فهو مخطئ ومضلل، تمامًا، كما أحترم أولئك الذين يذهبون للكنيس أيام السبت، أتوقع منهم احترام أولئك الذين يذهبون لشراء القهوة يوم السبت أيضًا.

وأمر ليبرمان خلال مؤتمره رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، غادي ايزنكوت، بعدم استدعاء الحاخام الأكبر، والحاخام السفاردي يتسحاق يوسف والحاخامات أفينر وإيلياهو، إلى احتفالات الجيش الإسرائيلي والحكومة الإسرائيلية، بعد دعواتهم إلى رفض الخدمة العسكرية.

وجاءت جولة ليبرمان في أشدود، بعد أن شرعت البلدية بتوزيع إخطارات على أصحاب المصالح التجارية في المدينة، تطالبهم بإغلاق المصالح التجارية أيام السبت وإلا سيتم تغريمها.

وفي الليلة الماضية، وللمرة الثانية على التوالي، خرج أكثر من 2500 إسرائيلي في أشدود بمظاهرة ضد “ قانون المصالح التجارية ”.

ورفع المتظاهرون شعارات تقول  ”هذه ليست العصور الوسطى“، ”أشدود الحرة ضد الإكراه الديني“ كما جاء سكان المدن الأخرى إلى التجمع، وقال أحدهم: ”لا أحد يملي علينا كيف نحتفل بالسبت، ولا يمكنك فرض أسلوب ديني علينا “ .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com