عودة لـ"إرم": علاقة واشنطن والقاهرة لن تصل لطريق مسدود

عودة لـ"إرم": علاقة واشنطن والقاهرة...

أستاذ العلاقات الدولية يؤكد على أن اعتراف الرئيس الأمريكي بعدم قدرة "مرسي" على إدارة البلاد، يظهر تقديره لأهمية مصر في المنطقة العربية.

المصدر: القاهرة- من محمد عبد المنعم

قال أستاذ العلاقات الدولية في جامعة حلوان، الدكتور جهاد عودة، إن العلاقة بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية لم تصل لطريق مسدود كما يتصور البعض، ومخطئ من يعتقد ذلك، لأن هذا معناه أنه لا يوجد طريق آخر للتعامل، وهذا لن يحدث مطلقا مهما حدث.

وأوضح ”عودة“ أن العلاقات أصبحت متوترة وغير مستقرة بسبب اختلاف المصالح والمفاهيم، فإدارة أوباما لا تريد احترام ما حدث في 30 يونيو، وهذا عكس ما كانت تفعله من قبل أثناء حكم الإخوان.

وأضاف عودة فى تصريحات خاصة لـ“إرم “ أن اعتراف أوباما الآن بأن الرئيس الأسبق الدكتور محمد مرسي لم تكن لديه القدرة على إدارة البلاد، يرجع إلى تيقن أمريكا من أنه لا غنى عن مصر في المنطقة العربية، وبالتالي فهم يرون حاليا أنه ليس هناك ما يبرر استمرار توتر العلاقات، خاصة وأن مصر لم يطرأ عليها أي تغيير عدائي تجاه الولايات المتحدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com