إسرائيل: قادة حماس ما زالوا أهدافا للتصفية

إسرائيل: قادة حماس ما زالوا أهدافا...

رئيس هيئة أركان جيش الاحتلال الإسرائيلي بيني غانتس يقول إن إسرائيل تنتظر الوقت المناسب لاستهداف قادة حركة المقاومة الإسلامية.

المصدر: رام الله- من زهران معالي

قال رئيس هيئة أركان جيش الاحتلال الإسرائيلي بيني غانتس الأربعاء إن ”قادة حركة حماس ما زالوا هدفا للتصفية، وفي حال سنحت الفرصة سنمس بهم في الوقت المناسب“.

وأضاف غانتس خلال مؤتمر صحفي عقده في إحدى مستوطنات غلاف غزة: ”نحن في نهاية معركة طويلة بدأت بعملية واسعة وتطورت لعملية برية جوهرية داخل القطاع، ونتائج الحرب على القطاع تدميرية، وحماس هي السبب لأنها تعمل من داخل التجمعات السكانية“، على حد زعمه.

وتطرق غانتس لمخاوف الكثير من سكان مستوطنات غلاف غزة من العودة إلى بيوتهم، داعيا إياهم للعودة لبيوتهم وحقولهم والعودة للعيش بشكل طبيعي، منوها إلى بقاء الجيش بينهم لحمايتهم حيث ينتشر على الحدود ويبحث عن التحديات القادمة.

كما عرج غانتس أيضا على الحديث عن وجود خلافات حادة بين الجيش والمستوى السياسي قائلا إن التعاون مع المستوى السياسي وثيق وإن العمل يسير على ما يرام.

وقال غانتس: ”عشنا صيفا ساخنا وسيتبعه الخريف وبعدها الشتاء حيث سيغسل المطر الغبار من على الدبابات كما ستنبت الزهور بعدها لسنوات طويلة“، في إشارة إلى استبعاده نشوب حرب جديدة على جبهة غزة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com