برلماني إيراني: الأمن يصفي المعتقلين بإجبارهم على تناول حبوب قاتلة – إرم نيوز‬‎

برلماني إيراني: الأمن يصفي المعتقلين بإجبارهم على تناول حبوب قاتلة

برلماني إيراني: الأمن يصفي المعتقلين بإجبارهم على تناول حبوب قاتلة

المصدر: طهران - إرم نيوز

اتهم النائب في البرلمان الإيراني، محمود صادقي، الثلاثاء، السلطات الأمنية في السجون بقتل المعتقلين، من خلال إجبارهم على تناول حبوب قاتلة أدت إلى مقتل من تناولها.

وقال صادقي: إن ”أحد السجناء الذين ماتوا مؤخرًا بشكل غامض في السجن كان قد أبلغ عائلته عبر اتصال هاتفي بأن السلطات الأمنية في السجون أجبرته على تناول الحبوب، التي تسببت في تدهور صحته“، حسب راديو ”فردا“ المحلي.

وعبر تغريدة في حسابه الشخصي على ”تويتر“ كتب صادقي: ”وفقًا لشهادة أقارب أحد المحتجزين الذين ماتوا في السجن، فإن ابنهم كان أكد لهم في عدة اتصالات على أن السلطات الأمنية أجبرته وبعض المحتجزين الآخرين على تناول حبوب مجهولة لم يعرفوها من قبل، ما تسببت تلك الحبوب بتدهور حالتهم الصحية“.

ويفيد نشطاء في مجال حقوق الإنسان ومنظمات حقوقية بوفاة ما بين 3 إلى 5 محتجزين خلال الاحتجاجات الأخيرة في مراكز الاحتجاز الإيرانية، في حين لم يعترف المسؤولون الرسميون للنظام في إيران إلا بوفاة اثنين خلال هذه الفترة، مؤكدين أنهما انتحرا في السجن، وهي الرواية التي لم يصدقها أهالي الضحايا من الحكومة، حيث يعتقدون بأن أبناءهم ماتوا تحت التعذيب.

وكان النائب محمود صادقي أكد يوم الأحد الماضي، وفاة سينا قنتبري في المعتقل بطهران، ووحيد حيدري في مدينة اراك، وهناك أنباء عن اختفاء الكثير من المعتقلين في سنندج والأهواز في الاحتجاجات الأخيرة.

وكان 40 نائبًا في البرلمان الإيراني قد عبّروا عن قلقهم بشأن عدد قتلى المعتقلين في السجون، بعد اعتقالهم في الاحتجاجات الأخيرة التي شملت مدنًا كثيرة في إيران.

ووفقًا لمصادر رسمية، فقد ألقي القبض على 3 آلاف و700 شخص خلال الاحتجاجات الأخيرة في أكثر من 100 مدينة إيرانية، بما في ذلك طهران العاصمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com