مُسرِّب بيانات متهم بـ “الخيانة” يترشح للكونغرس الأمريكي

مُسرِّب بيانات متهم بـ “الخيانة”  يترشح للكونغرس الأمريكي

ترشح العسكري الأمريكي السابق المتحول جنسيًا، تشيلسي مانينغ، الذي سرّب معلومات سرية نشرت عبر موقع “ويكيليكس“، إلى الكونغرس الأمريكي عن ولاية ميريلاند، بحسب وثيقة نشرت السبت.

وتدرج الوثيقة الصادرة عن اللجنة الفيدرالية للانتخابات، تشيلسي إليزابيث مانينغ، من شمال بيثيزدا، ميريلاند مرشحة لمجلس الشيوخ عن الحزب الديمقراطي.

وبذلك يكون الجندي السابق المدان بتهمة الخيانة في 2010 واطلق سراحه في أيار/مايو الماضي، انتقل من موقع الإدانة إلى صفة مرشح للكونغرس في أقل من عام، تصدر خلاله عناوين الأخبار.

وفي العام 2010، سرب الجندي برادلي مانينغ (تشيلسي مانينغ حاليًا) عبر “ويكيليكس” أكثر من 700 ألف وثيقة سرية تتعلق بالحرب في العراق وأفغانستان، إضافة إلى أكثر من 250 ألف مراسلة دبلوماسية أثارت انزعاجًا كبيرًا للدبلوماسية الأمريكية.