أخبار

إيران تنفي استدعاء سفيرها لدى تركيا بسبب خرق مناطق التصعيد في سوريا
تاريخ النشر: 10 يناير 2018 18:08 GMT
تاريخ التحديث: 10 يناير 2018 18:08 GMT

إيران تنفي استدعاء سفيرها لدى تركيا بسبب خرق مناطق التصعيد في سوريا

تعد إيران، بالإضافة إلى روسيا وتركيا، إحدى الجهات الموقعة على اتفاق إنشاء مناطق وقف التصعيد في سوريا.

+A -A
المصدر: إرم نيوز

نفى مصدر مسؤول بالخارجية الإيرانية، يوم الأربعاء، التقارير التي تناولتها وسائل الإعلام عن استدعاء الخارجية التركية السفير الإيراني لدى أنقرة ”محمد إبراهيم طاهريان فرد“؛ احتجاجًا على ”خرق“ قوات نظام بشار الأسد مناطق خفض التصعيد في إدلب، خلال الأيام الأخيرة.

وقال المصدر في تصريح نقلته وكالة أنباء ”تسنيم“ الإيرانية: إنه ”لا صحة لاستدعاء الخارجية التركية السفير الإيراني في أنقرة محمد إبراهيم طاهريان فرد“، مضيفًا أن ”السفير الإيراني اجتمع، اليوم الأربعاء، بالمدير العام الإقليمي بوزارة الخارجية التركية لبحث العلاقات الثنائية وتطورات الأوضاع في المنطقة“.

وكانت مصادر في وزارة الخارجية التركية أفادت، أمس الثلاثاء، بأنه تم استدعاء سفيري روسيا وإيران لدى أنقرة؛ احتجاجًا على ما أسمته ”خرق“ مناطق خفض التصعيد في إدلب، من قبل القوات السورية خلال الأيام الأخيرة.

وأضافت المصادر أن تركيا طلبت من السفيرين الروسي أليكسي يرخوف، والإيراني محمد إبراهيم طاهريان فرد، حث الحكومة السورية في دمشق على وقف هذا الخرق.

وتعد إيران، بالإضافة إلى روسيا وتركيا، إحدى الجهات الموقعة على اتفاق إنشاء مناطق وقف التصعيد في سوريا، وتم تشكيل فريق عمل مشترك من قبل الضامنين لهذا الاتفاق.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك