”السي آي إيه“ ترد على اتهامات إيران لها بالضلوع في الاحتجاجات

”السي آي إيه“ ترد على اتهامات إيران لها بالضلوع في الاحتجاجات

المصدر: أ ف ب

نفى مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية ”سي آي إيه“ مايك بومبيو، اليوم الأحد، أي ضلوع للوكالة في حركة الاحتجاج التي شهدتها إيران الأسبوع الماضي، وذلك ردًا على اتهامات مسؤولين إيرانيين.

وقال بومبيو لقناة ”فوكس نيوز“ معلقًا على الاتهامات: ”هذا ليس صحيحًا، إنه الشعب الإيراني، هم من أحدثوها وبدأوها وواصلوها للمطالبة بظروف عيش أفضل، وبالقطيعة مع النظام الديني الذي يعيشون في ظله منذ عام 1979“.

وأضاف: ”أعتقد أننا سنستمر في رؤية الشعب الإيراني يثور.. التظاهرات لم تنته“.

وكان النائب العام الإيراني محمد جعفر منتظري، قد اتهم واشنطن وإسرائيل بالوقوف وراء أعمال العنف، التي أوقعت عشرات القتلى، معظمهم من المتظاهرين منذ 28 كانون الأول/ ديسمبر لعام 2017.

وندد مدير السي آي إيه بـ“ضعف“ الاتفاق الموقع مع إيران عام 2015، بشأن برنامجها النووي في وقت يسعى ضمنه المحافظون الأمريكيون، إلى إعداد قانون جديد يرسخ بصورة دائمة، القيود المؤقتة المنصوص عليها في الاتفاق، التي يفترض رفعها تدريجيًا اعتبارًا من عام 2025.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة