تركيا.. زعيم مسجون لحزب مؤيد للأكراد يتنحى عن منصبه

تركيا.. زعيم مسجون لحزب مؤيد للأكراد يتنحى عن منصبه

المصدر: رويترز

قال صلاح الدين دمرداش، أحد زعيمي ”حزب الشعوب الديمقراطي“ المؤيد للأكراد في تركيا، اليوم الخميس، إنه سيتنحى عن منصبه ليحرم الحزب من أبرز زعيم له، فيما يواجه اتهامات بدعم الإرهاب.

وساهم دمرداش، منذ اشتراكه في تولي دفة قيادة الحزب في حزيران/ يونيو 2014 في دخول الحزب إلى البرلمان للمرة الأولى. وقال إنه لن يسعى إلى إعادة انتخابه في مؤتمر الحزب يوم 11 شباط/ فبراير.

وذكر مسؤولون من الحزب أن ”دمرداش“ قرر التنحي لأن عضويته في الحزب في خطر، وبموجب القانون التركي لا يمكن أن يكون أي شخص يدان بالإرهاب عضوًا في حزب سياسي.

وقال في رسالة إلى الحزب ”من أجل أن تواصلوا مسيرتكم بحماس جديد، وللنهوض بثقافة مواصلة الكفاح السياسي من أجل الناس لا من أجل المناصب فلن أترشح لمنصب رئيس الحزب خلال مؤتمرنا“.

و“دمرداش“، البالغ من العمر 44 عامًا، هو محامٍ سابق ومحتجز منذ أكثر من عام بتهم الإرهاب، ويسعى الادعاء إلى الحصول على حكم بسجنه 142 عامًا.

واعتقل ”دمرداش“ مع 11 آخرين من مشرعي الحزب في تشرين الثاني/ نوفمبر 2016 في إطار تحقيق بشأن دعم الإرهاب وعبد الله أوجلان الزعيم المسجون لحزب العمال الكردستاني المحظور.

وقال ”دمرداش“ في الرسالة:“نحن لسنا انفصاليين، ولا إرهابيين رغم دعاية الحكومة القذرة، واتهاماتها اللا أخلاقية والتي لا أساس لها من الصحة، ولا سند قانوني يدعمها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com