أول تعليق من الاتحاد الأوروبي على الاحتجاجات الجارية في إيران

أول تعليق من الاتحاد الأوروبي على الاحتجاجات الجارية في إيران

المصدر: إرم نيوز

دعت المتحدثة باسم الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي، كاترين ري، السلطات الإيرانية إلى ضمان الحق في التجمع السلمي وحرية التعبير في إيران، وهذا أول موقف من الاتحاد الأوروبي تجاه الاحتجاجات الشعبية، التي تشهدها إيران ضد الحكومة؛ بسبب غلاء الأسعار، والبطالة، والفساد.

وقالت كاترين ري في تغريدات لها عبر حسابها الرسمي على ”تويتر“، ”الاتحاد الأوروبي يراقب الاحتجاجات في إيران، ونحن على اتصال بالمسؤولين الإيرانيين“، مضيفة أنه: ”بعد تصريحات الرئيس الإيراني حسن روحاني، نتوقع أن يضمن الحق في التظاهر السلمي، وحرية التعبير“.

وأضافت المتحدثة باسم فيديريكا موغيريني الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي ”سنواصل مراقبة الوضع في إيران“.

وانطلقت الاحتجاجات في إيران ضد الحكومة والنظام الخميس الماضي، وكانت بدايتها في مدن مشهد ونيشابور وكاشمر، وتوسعت لتشمل مناطق عديدة أبرزها العاصمة طهران.

وأسفرت الاحتجاجات؛ بحسب ما أعلنت السلطات الرسمية عن مصرع نحو 22 شخصًا على الأقل من المحتجين، ورجال الأمن بسبب المواجهات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com