أنباء عن ارتفاع حصيلة قتلى الاحتجاجات في إيران إلى 22 شخصًا

أنباء عن ارتفاع حصيلة قتلى الاحتجاجات في إيران إلى 22 شخصًا

المصدر: فريق التحرير

أكدت مصادر متطابقة فجر اليوم الثلاثاء، ارتفاع عدد القتلى إثر الاحتجاجات المتصاعدة في إيران إلى 22 شخصًا 3 منهم من رجال الأمن.

وقالت وكالات أنباء إيرانية إن رجلاً من قوات الأمن لقي حتفه وأصيب 3 آخرون في إطلاق نار من قبل أحد المحتجين في مدينة نجف الواقعة بمحافظة أصفهان.

وأضافت الوكالات التي نقلت الخبر، أن أحد المتظاهرين استخدم بندقية صيد لإطلاق النار على رجال الأمن.

وكانت وكالة ”مهر“ الموالية للنظام الإيراني، أكدت أمس الاثنين مقتل اثنين من قوات الباسيج في أصفهان، على أيدي محتجين.

و تحدثت مواقع محلية عن مقتل 5 محتجين في أصفهان، وإصابة العشرات من المحتجين، ما يرجح احتمال ارتفاع عدد القتلى، وسط أنباء تتحدث عن استخدام السلطات القوة المفرطة لتفريق المحتجين.

وفي محافظة الأهواز ذات الأغلبية العربية، تواردت أنباء عن سقوط 8 قتلى من المحتجين، يوم الأحد، ما تسبب بتوسع نطاق الاحتجاجات لتشمل عدة مدن رئيسية في المحافظة.

وعاشت مناطق مختلفة من محافظة اصفهان الليلة الماضية احتجاجات واسعة ضد الحكومة، من بينها مدينة ”شاهين شهر، وفولاد شهر، وزرين شهر، ونجف آباد، وكهريزسنك، قهدريجان“.

وكانت وسائل إعلام إيرانية، قالت اليوم الثلاثاء، إن عدد ضحايا المواجهات بين قوات الشرطة والمحتجين ارتفع إلى نحو 22 قتيلاً في عموم البلاد بينهم 11 شخصاً بمحافظة اصفهان وسط البلاد.

وخلال الليلة الماضية، قالت وكالة أنباء رجا نيوز، إن خمسة أشخاص لقوا مصرعهم من المتظاهرين خلال هجوم على قائم مقامية مدينة ”قهدريجان“ بمحافظة أصفهان، وتصدت لهم قوات الشرطة والبسيج.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة