بريطانيا: على الغرب أن يحمي كابلات تحت البحر من البحرية الروسية‎

بريطانيا: على الغرب أن يحمي كابلات تحت البحر من البحرية الروسية‎

المصدر: رويترز

قال رئيس أركان الجيش البريطاني، إن على بلاده وحلفائها في حلف شمال الأطلسي حماية كابلات تمر في عمق البحار من هجوم كارثي محتمل من البحرية الروسية، قد يتسبب في تعطيل تحويلات مالية تصل قيمتها إلى تريليونات الدولارات.

والكابلات الضخمة التي تمر عبر محيطات وبحار العالم تنقل نحو 95% من الاتصالات وما تفوق قيمته 10 تريليونات من التحويلات المالية اليومية.

وقد نقلت هيئة الإذاعة البريطانية ”بي.بي.سي“، عن ستيوارت بيتش رئيس الأركان قوله: ”هناك خطر جديد يهدد طريقة حياتنا.. وهو أن الكابلات التي تمر في قاع البحار معرضة لهجوم“.

وقال بيتش، إن تحديث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سلاح البحرية الروسي، يشكل الآن تهديدًا خطيرًا على أمن الاتصالات الغربية.

وأضاف: ”روسيا تواصل السعي لإتقان قدرات غير تقليدية، وحرب معلومات بالإضافة إلى السفن والغواصات الجديدة“.

ورفضت روسيا مرارًا مخاوف غربية بشأن تعزيزها لموقفها العالمي من جديد، ووصفتها بأنها ”هستريا الحرب الباردة“، على الرغم من أن مؤيدينَ للكرملين، أشادوا في روسيا ببوتين لاستعادته نفوذ بلادهم، الذي انهار بانهيار الاتحاد السوفيتي عام 1991.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com