الكرملين، ردًا على إعلان ترامب النصر في سوريا والعراق: الهزيمة يتيمة وللنصر آباء كثر

الكرملين، ردًا على إعلان ترامب النصر في سوريا والعراق: الهزيمة يتيمة وللنصر آباء كثر

المصدر: أدهم برهان - إرم نيوز

ردّ المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف، على تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بخصوص تحقيق واشنطن انتصارًا على تنظيم داعش في سوريا والعراق، بمَثل روسي يقول إن ”الهزيمة نكراء وللنصر آباء كثر“.

وقال بيسكوف، أثناء مؤتمر صحفي عقده اليوم الأربعاء: ”كما يقال في روسيا، الهزيمة يتيمة لكن للنصر آباء كثيرين، الأمر لا يكمن في الانتصار، لقد تبنى القائد الأعلى للقوات المسلحة الروسية فلاديمير بوتين قرارًا بسحب جزء من القوات المرابطة في سوريا، حين لم تتبق هناك أهداف لإجراء عمليات عسكرية واسعة النطاق ضدها“.

وأشار المتحدث باسم الكرملين، إلى أن تصريحات بوتين بشأن عودة العسكريين الروس إلى بلادهم تقضي باستمرار عمل القاعدتين العسكريتين الروسيتين في حميميم وطرطوس.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن أمس، أن بلاده حققت انتصارًا على الإرهاب في سوريا وكذلك في العراق، وذلك بعد يوم من إدلاء نظيره الروسي بتصريحات مماثلة أثناء زيارته إلى قاعدة حميميم.

ومن جانبه، أعلن ”البنتاغون“ الأمريكي، على لسان المتحدث باسمه أدريان رانكين غالاواي، عن ريبته في صدق إعلان بوتين بشأن سحب القوات الروسية من سوريا، مشددًا في الوقت نفسه على أن هذه الخطوة ”لن تغير أولويات واشنطن في سوريا“.

وردًا على مستشار الرئيس الأمريكي للأمن القومي، هربرت ماكماستر، اليوم الأربعاء، الذي اتهم روسيا بمزاولة ”أنشطة تخريبية متطورة“ ضد الولايات المتحدة، أكد المتحدث باسم الرئاسة الروسية، أن روسيا لا تشارك في أي ”نشاط تخريبي متطور“ ضد الولايات المتحدة.

وقال بيسكوف للصحفيين: ”إن روسيا لا تقوم بأنشطة تخريبية متطورة ضد الولايات المتحدة، بل هو تصريح -حصرًا وقطعًا- خاطئ، ويمكن بكل تأكيد القول: إنه لا يستند إلى أي معرفة محددة أو على معلومات محددة“.

 وسبق لترامب أن انتقد أجهزة الاستخبارات الأمريكية، التي اتهمت روسيا بالتدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية بهدف مساعدته في الانتخابات، ونفى ترامب آنذاك صحة ما جاء في هذه التسريبات، واتهم وسائل الإعلام بنشر ”أخبار كاذبة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com