السفارة الأمريكية الجزائر تتوقع هجمات إرهابية قادمة

السفارة الأمريكية الجزائر تتوقع هجمات إرهابية قادمة

المصدر: الجزائر- من أنس الصبري

حذرت السفارة الأمريكية في الجزائر، من هجوم إرهابي محتمل على أهداف أمريكية في الجزائر، وأوضحت في بيان نشر على موقعها الإلكتروني أن فندقا يحمل علامة تجارية أمريكية يتواجد في العاصمة الجزائرية قد يكون هدف جماعة إرهابية، دون أن تشير إلى تسمية أو انتماء الجماعة.

وطلبت السلطات الأمريكية ممثلة في سفارتها بالجزائر، وفق ما جاء في ذات البيان، من جميع الموظفين العاملين بسفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالجزائر، تجنب الحضور إلى الفنادق التي تملكها أو تديرها شركات أمريكية، وعدم التحرك بالقرب من كل ما يرمز للولايات المتحدة الأمريكية من شركات و محلات و مصالح، خاصة يوم الاستقلال في الولايات المتحدة الذي يصادف الجمعة، و أيضا ذكرى يوم استقلال الجزائر التي تصادف السبت.

وكان التحذير الذي نشر الأربعاء، في الجزائر، واحدا من عدة تحذيرات أمنية أمريكية من هجمات محتملة تنفذها جماعات إرهابية، وجهتها السلطات الأمريكية عبر مختلف مناطق العالم، حيث حذرت السفارة الأمريكية في أوغندا، الخميس، من تهديد محدد بشن هجوم على مطار ”عنتيبي“ الدولي، قرب كمبالا، من جانب جماعة إرهابية مجهولة، كما قال مسؤولون أمريكيون إن شركات الطيران التي تسير رحلات مباشرة من الخارج إلى مدن أمريكية، تم إبلاغها بضرورة تشديد إجراءات فحص الهواتف المحمولة والأحذية، بعد ورود تقارير استخباراتية عن تهديدات متزايدة من جماعات إرهابية مرتبطة بتنظيم القاعدة.

وأوضح بيان السفارة الأمريكية بالجزائر، أن جماعة إرهابية غير محددة تفكر منذ الشهر الماضي، في شن هجمات ضد مصالح أمريكية و غربية في الجزائر، وربما فندقا يحمل علامة أمريكية.

ولم تشهد الجزائر هجوما كبيرا منذ سنوات، لكن متشددين إسلاميين قتلوا 14 جنديا جزائريا على الأقل في نيسان/ أبريل الماضي، في هجوم شرق العاصمة، في واحد من أشد الهجمات دموية على مدى سنوات.

وتشعر السلطات الجزائرية بالقلق من أن تنتهز العناصر الإرهابية الفوضى في ليبيا المجاورة لتنفيذ اعتداءات إرهابية ضد مصالح غربية و هيئات رسمية في الجزائر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com