مان: الجولة السادسة من المفاوضات النووية جادة للغاية

مان: الجولة السادسة من المفاوضات النووية جادة للغاية

المصدر: فيينا- من أحمد الساعدي

وصف مايكل مان، المتحدث الرسمي باسم مفوضة الاتحاد الأوروبي للسياسات الخارجية والأمنية ورئيسة وفد مجموعة الدول الغربية 5+1، كاثرين اشتون، الجولة الحالية من المفاوضات النووية الإيرانية الغربية بأنها ”جادة للغاية“، فيما أشارت وسائل إعلام إيرانية إلى وجود صعوبات بين الجانبين.

وقال مان في مؤتمر صحفي عقب انتهاء الجولة السادسة من المفاوضات، إنه ”جرى الاتفاق خلال جلسة المفاوضات الافتتاحية على خطة عمل الجولة الحالية بموافقة رؤساء الوفود“، لافتا إلى أن الرؤساء أعربوا عن تقديرهم لجهود اشتون في هذا الشأن.

وأشار المسؤول الغربي إلى طلب اشتون من الوفود الغربية المشاركة، إجراء مفاوضات ثنائية جادة مع الوفد الإيراني، مع التركيز على قضايا وجوانب محددة.

ولفت إلى أن اشتون ”على استعداد للبقاء في فيينا قدر الإمكان، لتحقيق الاتفاق حول نص الاتفاقية النهائية“، لكنه لم يستبعد في المقابل سفر بعض المفاوضين لفترة قصيرة أثناء إجراء المفاوضات التي من المقرر أن تستمر حتى 15 تموز/ يوليو الحالي“.

وفي السياق ذاته، قالت وكالة أنباء تسنيم الإيرانية المقربة من الحرس الثوري، إن ”حجم الاختلاف في وجهات نظر الجانبين لا يزال كبيرا“.

وأوضحت أن الخلاف يتمحور حول سبع نقاط، هي: حجم التخصيب المسموح لإيران، ومقدار أجهزة الطرد المركزي، ومحطة آراك النووية، والبحوث النووية المتعلقة في الجانب العسكري، والعقوبات الاقتصادية على إيران، والصواريخ الباليستية، ومدة الاتفاق بين الطرفين.

ونقلت وسائل إعلام غربية عن مسؤول أمريكي رسمي قوله إن ”الجداول الزمنية التي طرحناها للمفاوضات مع إيران لا تزال سارية المفعول“، مشيراً إلى أن طهران ”أعلنت عن التزامها التوصل إلى اتفاق بحلول 20 تموز/ يوليو الجاري، وعليها إثبات صدقية ذلك“.

وكان الفريق الإيراني المفاوض برئاسة وزير الخارجية محمد جواد ظريف، وصل الأربعاء 2 تموز/ يوليو الجاري، إلى فيينا، للمشاركة في الجولة السادسة من المفاوضات النووية مع المجموعة السداسية بهدف التوصل إلى اتفاق نهائي في الموعد المحدد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com