ملاسنة بين رئيس البرلمان الإيراني ووزير الخارجية البريطاني

ملاسنة بين رئيس البرلمان الإيراني ووزير الخارجية البريطاني

المصدر: إرم نيوز

شهد الاجتماع الذي عقد بين رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني، ووزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، الذي وصل السبت إلى طهران، ملاسنة بين الطرفين بعد سلسلة من الاتهامات التي ساقها لاريجاني لضيفه.

ونقلت وكالة الأنباء شبه الرسمية ”إيسنا“، عن رئيس البرلمان علي لاريجاني وهو يهاجم  بوريس جونسون وجهًا لوجه، قوله إن ”المنطقة توترت والإرهاب تقوى منذ هجومكم مع أمريكا على أفغانستان والعراق“، مضيفًا ”تتظاهرون بأنكم تدافعون عن حقوق الإنسان بينما تدعمون من ينتهك حقوق البحرينيين وتمدّون من يقصف اليمنيين بالسلاح“.

وبحسب الوكالة الإيرانية فإن وزير الخارجية البريطاني، اعترف بارتكاب بلاده مجموعة من الأخطاء في التعاطي مع أوضاع منطقة الشرق الأوسط.

وقال بوريس جونسون ”أخطئنا عندما أسقطنا أنظمة في المنطقة، لكن نيتنا كانت إحلال الاستقرار، والآن نريد إعادة الهدوء والأمن“.

وفي سياق متصل، هاجمت وسائل إعلام رسمية إيرانية، بوريس جونسون بسبب عدم التزامه بالزي الدبلوماسي أثناء لقائه نظيره الإيراني محمد جواد ظريف في طهران.

ونشرت الماكنة الإعلامية الإيرانية، صورة لوزير الخارجية البريطاني وهو بالقرب من ظريف وهو يرتدي بنطالًا بلا حِزام، وبذلةٌ غير مكوية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com