للمرة الأولى منذ 3 سنوات.. وزير خارجية بريطانيا في طهران لبحث الاتفاق النووي

للمرة الأولى منذ 3 سنوات.. وزير خارجية بريطانيا في طهران لبحث الاتفاق النووي

المصدر: إرم نيوز

من المقرر أن يصل وزير الخارجية البريطاني ”بوريس جونسون“ السبت إلى طهران، في زيارة رسمية لبحث قضية الاتفاق النووي والعلاقات الثنائية، إضافة إلى قضية المواطنة البريطانية المحبوسة في إيران.

وتأتي هذه الزيارة التي ستكون الأولى لوزير خارجية بريطاني إلى إيران منذ 2015، والثالثة منذ 2003، ضمن جولة في المنطقة تشمل أيضا سلطنة عُمان، والإمارات.

في السياق، أعلن السفير الإيراني في لندن حميد بعيدي نجاد، أن من أهداف زيارة وزير الخارجية البريطاني ”بوريس جونسون“ إلى طهران السبت، بحث قضية الاتفاق النووي، والعلاقات الاقتصادية، والقضايا الإقليمية.

وقال نجاد لوكالة أنباء ”مهر“ الإيرانية إن ”الحكومة البريطانية أجرت اتصالات منتظمة على أعلى مستوى مع السلطات الأوروبية والأمريكية، لضمان مصداقية وتنفيذ خطة العمل الشاملة الخاصة بالاتفاق النووي، لكن لدينا بعض الشكاوى حول تنفيذ الاتفاق داخل بريطانيا، وكنا نتوقع أن يؤدي تنفيذ خطة العمل إلى إزالة العقبات الاقتصادية والمصرفية بين الجانبين في أقرب وقت ممكن“.

وأفاد السفير البريطاني الذي شارك في المفاوضات النووية قبل أن يصبح سفير إيران في لندن، أن ”الحكومة البريطانية أعربت عن اهتمامها بتسهيل المعاملات المصرفية، كون جميع البنوك البريطانية مملوكة للقطاع الخاص، بالتالي تعمل وفقًا لمصالحها الخاصة“.

وأضاف الدبلوماسي الإيراني:“نتوقع أن تبذل البنوك بمبادرة من الحكومة البريطانية، جهودًا للتغلب على العوائق والقيود القائمة التي تواجه تصميم الجانبين على توسيع التعاون الاقتصادي“.

وأشار إلى إن ”بوريس جونسون سيبحث الموضوعات الإقليمية التي سيثيرها خلال اجتماعاته مع كبار المسؤولين الإيرانيين“، منوهًا إلى أن ”السياسة الإقليمية للمملكة المتحدة لم تعد متأثرة بالسعودية، في حين تعتزم إيران توسيع التعاون مع المملكة المتحدة، تمشًا مع تعزيز السلام والاستقرار في جميع أنحاء المنطقة و العالم.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة