خامنئي: ما يحدث في العراق ليس حرباً بين الشيعة والسنة

خامنئي: ما يحدث في العراق ليس حرباً بين الشيعة والسنة

المصدر: طهران ـ من أحمد الساعدي

قال المرشد الإيراني علي خامنئي، إن ما يحدث اليوم في العراق من صراع عسكري ليس حرباً بين الشيعة والسنة، مشيراً إلى أن ”العدو اليوم يعلق الآمال على إشعال حرب شيعية سنية في المنطقة حتى يريح نفسه من مسألة الصحوة الإسلامية“.

وأوضح خامنئي، خلال استقباله عدد من أسر ضحايا بعد اندلاع الثورة الإسلامية، أن ما يحدث هو حرب بين الإرهاب ومعارضيه، حرب بين المنفذين لأهداف أمريكا والغرب ودعاة استقلال الشعوب، حرب بين الانسانية والوحشية والهمجية“.

وأشار المرشد الإيراني إلى محاولات أعداء الإسلام الرامية لتكرار أحداث العراق في بعض الدول الأخرى، وأضاف أنه ينبغي على الشعوب مراقبة هذه التحركات عن كثب وأن تدرك بان الأعداء لا يتوانون عن فعل أي شيء للقضاء على استقلال وعزة المسلمين.

وفيما يتعلق بالشأن الداخلي الإيراني، حث خامنئي المسؤولين والشعب الإيراني على ضرورة اليقظة والحذر من مخططات الأعداء الرامية لسيطرتها على سيادة البلاد، مؤكداً أن جبهة قوى الهيمنة ستهزم في النهاية أمام الصحوة الإسلامية.

وكان مسلحون من تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام ”داعش“ فرضوا سيطرتهم على عدد من المحافظات الغربية في العراق من بينها محافظة نينوى.

ولا تزال القوات العراقية تشن هجوماً عسكرياً واسعاً من أجل استعادة المناطق التي انسحبت منها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com