موغابي يمتنع عن الكلام والأكل.. والحزب الحاكم يطرده وزوجته ويعين خصمه ”التمساح“ – إرم نيوز‬‎

موغابي يمتنع عن الكلام والأكل.. والحزب الحاكم يطرده وزوجته ويعين خصمه ”التمساح“

موغابي يمتنع عن الكلام والأكل.. والحزب الحاكم يطرده وزوجته ويعين خصمه ”التمساح“
Protesters calling for Zimbabwean President Robert Mugabe to step down take to the streets in Harare, Zimbabwe November 18, 2017. REUTERS/Philimon Bulawayo

المصدر: فريق التحرير

عزل حزب الاتحاد الوطني الأفريقي الزيمبابوي/الجبهة الوطنية، الحاكم في زيمبابوي، الرئيس روبرت موغابي، من زعامة الحزب، في اجتماع خاص للجنة المركزية للحزب، اليوم الأحد.

وأعاد الاجتماع أيضًا، نائب الرئيس، الذي كان تم عزله، إميرسون منانجاجوا، الملقب بـ“التمساح“، وعينه بدل موجابي.

ويعتقد أن منانجاجوا، كبير مسؤولي الأمن السابق، والذي أدت إقالته هذا الشهر، إلى تدخل الجيش، هو الشخصية المرشحة لتولي حكومة وحدة وطنية، في الفترة التي تلي الإطاحة بموجابي، وستركز على إعادة بناء علاقات البلاد بالعالم الخارجي، وإعادة الاستقرار الاقتصادي.

وطرد الاجتماع كذلك غريس، زوجة موغابي، البالغ من العمر 93 عامًا، من الحزب.

وقال أحد مندوبي اللجنة المركزية للحزب لرويترز، ”لقد طرد“. “ منانجاجوا هو زعيمنا الجديد.“ وأكد ثلاثة مندوبين آخرين إقالة موجابى.

وقبل الاجتماع، رفض موجابى تناول الطعام؛ احتجاجًا على اعتقاله الجبري، وفقًا لما ذكره أحد أفراد أسرته المقربين.

وقال المصدر، إن موجابي لم يقبل أي طعام منذ يوم السبت، حيث لا يزال محتجزًا تحت الإقامة الجبرية.

وقال باتريك زواو، ابن شقيقة موجابي لرويترز، إن الرئيس وزوجته جريس ”مستعدان للموت من أجل ما هو صحيح“، ولا يعتزمان التنحي لإضفاء الشرعية، على ما وصفه بانقلاب عسكري في البلاد.

وأكد أحد وزراء الحكومة، أن موجابى يرفض أيضًا التحدث، كجزء من احتجاجه الذى دام يومًا.

وقال الوزير الذي طلب عدم الكشف عن هويته، إن ”الرجل العجوز، يحاول الكثير من الحيل منذ الليلة الماضية“. ”الإضراب عن الطعام، والتهديد ورفض الحديث“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com