الرئيس الأوكراني يتوعد ”الانفصاليين“ بعد إسقاطهم لطائرة

الرئيس الأوكراني يتوعد ”الانفصاليين“ بعد إسقاطهم لطائرة

كييف- توعد الرئيس الأوكراني، بترو بوروشنكو، السبت، الانفصاليين المسلحين الموالين لروسيا بـ ”رد ملائم“ على إسقاطهم طائرة عسكرية أوكرانية، ما أدى إلى مقتل 49 شخصا.

وقال بوروشنكو، في بيان له، إن ”المتورطين في عمل إرهابي بهذه الفداحة، سيعاقبون، وإن أوكرانيا في حاجة إلى السلم، لكن الإرهابيين سيواجهون ردا ملائما“، معلنا الأحد 13 حزيران/ يونيو الجاري، يوم حداد وطني في البلاد.

وتشير تصريحات بوروشنكو هذه، إلى تصعيد إضافي محتمل للحملة العسكرية التي تشنها القوات الأوكرانية في شرق البلاد.

وكان الانفصاليون أسقطوا في وقت سابق السبت، طائرة نقل عسكرية، ما أدى إلى مقتل 49 شخصا، في هجوم ينال من آمال التهدئة التي لاحت خلال الأيام الأخيرة من الاتصالات الأولى بين كييف وموسكو.

ويعد هذا الهجوم الأكثر دموية منذ بداية حملة مكافحة الإرهاب التي تشنها كييف منذ شهرين، في محاولة لاحتواء أعمال العنف التي أسفرت عن سقوط 300 قتيل منذ نيسان/ أبريل الماضي.

وسجلت خسائر أخرى، السبت، في صفوف القوات الأوكرانية، حين نصب مسلحون موالون لروسيا كمينا لدورية من حرس الحدود في ماريوبول، ما أدى إلى مقتل ثلاثة عناصر وإصابة أربعة آخرين بجروح.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com