المعارضة التركية تتهم أردوغان بتسليح داعش

المعارضة التركية تتهم أردوغان بتسليح داعش

أنقرة – كشف رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي كمال كليتشدار أوغلو أن الأسلحة التي يملكها تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام ”داعش“ هي أسلحة أرسلتها حكومة حزب العدالة والتنمية، وأن ”تركيا تدفع ثمناً باهظاً بسبب سياسات أردوغان في الشرق الأوسط“.

وأكد كليتشدار أوغلو في حديث لصحيفة تركية أن داعش وجّه الأسلحة التي أرسلها له أردوغان بالشاحنات إلى المواطنين الأتراك حالياً، في إشارة إلى احتجاز التنظيم لموظفي القنصلية التركية في مدينة الموصل العراقية.

وأضاف أن حكومة أردوغان ”كانت تدعم جبهة النصرة وتؤمن لها السلاح والذخيرة قبل فترة قصيرة بينما أعلنتها تنظيماً إرهابياً فجأة“، مبيناً أنه وجّه هذا الاتهامات إلى وزير الخارجية التركي أحمد داوود اوغلو خلال اللقاء به و“دعاه للاستقالة“.

بدوره، أكد النائب عن حزب الشعب الجمهوري رفيق أريلماز انتشار عناصر تنظيم القاعدة بشكل واسع في تركيا، مبيناً أنه تلقى اتصالاً من أحد المواطنين من سكان محافظة أسكندرون بيّن فيه عدم تمكنه من أخذ موعد لإجراء عملية جراحية في المشفى بسبب قيام المشفى بتقديم الخدمات الطبية ”للجهاديين“ حتى في وحدات العناية المركزة.

وأشار يلماز إلى ”نقل الجهاديين إلى سوريا عبر تركيا منذ 3 سنوات الأمر الذي يمكن رؤيته في المطارات بشكل واضح“، مبيناً أنه ”يسافر مع المقاتلين الشيشان من أسطنبول إلى محافظة اسكندورن بالطائرة نفسها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة