كيري يتوقع تحركا أمريكيا سريعا بشأن العراق

كيري يتوقع تحركا أمريكيا سريعا بشأن العراق

لندن ـ قال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري اليوم الجمعة إنه يتوقع أن يتخذ الرئيس الأمريكي باراك أوباما قرارا في الوقت المناسب بشأن الخطوات التي ستتخذها الولايات المتحدة للمساعدة في محاربة الهجوم الضاري للمتشددين الإسلاميين المسلحين في العراق.

وقال كيري في مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية البريطاني وليام هيج ”نظرا لخطورة الوضع اتوقع قرارات في الوقت المناسب من الرئيس فيما يخص التحدي.“

وأضاف ”إنني واثق من أن الولايات المتحدة ستتحرك بسرعة وبفاعلية لمشاركة حلفائنا في التعامل مع هذا التحدي.“

وقال أوباما أمس الخميس إنه يدرس ”كل الخيارات“ لدعم الحكومة المركزية في العراق التي يقودها الشيعة التي سيطرت بشكل كامل بعد انتهاء الاحتلال الأمريكي للعراق في عام 2011 بعد مرور ثمانية أعوام على الغزو الذي أطاح بصدام حسين في عام 2003 .

وقال كيري كذلك إن رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي يجب أن يبذل المزيد لتنحية الخلافات الطائفية في بلاده جانبا.

وتابع قائلا ”رئيس الوزراء المالكي وكل الزعماء العراقيين بحاجة لبذل المزيد لتنحية الخلافات الطائفية جانبا“ ملمحا إلى شكاوى غربية قائمة منذ فترة طويلة من أن المالكي لم يبذل ما يكفي لحل الخلافات الطائفية التي جعلت من السنة العراقيين المحرومين من السلطة منذ الإطاحة بصدام يشعرون بالظلم ويسعون للانتقام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com