أمريكا تندد باعتداء ”داعش“ على القنصلية التركية

أمريكا تندد باعتداء ”داعش“ على القنصلية التركية

المصدر: أنقرة- من مهند الحميدي

نددت الولايات المتحدة الأمريكية، الخميس، بشدة بالاعتداء الذي نفذه تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) ضد القنصلية التركية العامة في الموصل العراقية واختطاف موظفيها.

وطالب المتحدث باسم البيت الأبيض الأمريكي ”جوش أرنست“ بالإفراج الفوري عن موظفي وأفراد حماية القنصلية التركية العامة؛ قائلاً ”إننا على اتصال بالحكومتين التركية والعراقية وعلى استعداد لضمان المساعدات الممكنة بهذا الصدد“.

وأعلن مسلحو تنظيم ”الدولة الإسلامية“ في 11 حزيران/يونيو الجاري، سيطرتهم على القنصلية التركية في مدينة الموصل شمال العراق بعد السيطرة على أجزاء كبيرة من المدينة، ونقلوا الموظفين منها إلى أحد الأماكن في مركز المدينة.

وذكرت وسائل إعلام تركية إن نحو 900 مسلحاً من عناصر ”الدولة الإسلامية“ اقتحموا مبنى القنصلية التركية، وأسروا جميع موظفيها البالغ عددهم 49 موظفاً و31 سائقاً تركياً؛ ومن بينهم القنصل العام ”أوز تورك يلماز“.

كما أدان الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، الاعتداء على القنصلية؛ قائلا: ”لا أستطيع اجتياز الصدمة التي تعرضت لها جراء هذا العمل المرفوض“.

ودعا الحكومة العراقية ودول المنطقة والمجتمع الدولي إلى العمل معاً للقيام بكل ما يضمن إخلاء سبيل الدبلوماسيين الأتراك وأفراد أُسرهم في أقرب وقت و“تقديم مرتكبي هذا الاعتداء إلى العدالة“.

وفي سياق متصل؛ عقد حلف شمال الأطلسي (الناتو) اجتماعاً طارئاً، في مقره في بروكسل، على مستوى الممثلين الدائمين، بناء على طلب أنقرة، وجرى تزويد الدول الأعضاء في الحلف بما حصل في الموصل.

بدورها؛ أصدرت وزارة الخارجية التركية، الخميس، بياناً شديد اللهجة بخصوص المخطوفين، جاء فيه: ”لن نصمت إزاء هذه التطورات. على الجميع أن يعلم أننا سنقوم بما يلزم الأمر“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة