وثائق سرية: اغتيال كينيدي عطّل محاولة أمريكية لاغتيال فيدل كاسترو – إرم نيوز‬‎

وثائق سرية: اغتيال كينيدي عطّل محاولة أمريكية لاغتيال فيدل كاسترو

وثائق سرية: اغتيال كينيدي عطّل محاولة أمريكية لاغتيال فيدل كاسترو
Cuban President Fidel Castro listens to a speaker during the May Day parade in Havana's Revolution Square in this May 1, 2005 file photo. Ailing Cuban leader Fidel Castro said on February 19, 2008 that he will not return to lead the country, retiring as head of state 49 years after he seized power in an armed revolution. REUTERS/Claudia Daut/Files (CUBA)

المصدر: أدهم برهان – إرم نيوز

كشفت وثائق سرية النقاب، عن أن وكالة المخابرات المركزية الأمريكية (سي آي إيه) حاولت اغتيال الزعيم الكوبي فيدل كاسترو، تزامنًا مع اغتيال رئيس الولايات المتحدة، الخامس والثلاثين، جون كينيدي.

ووفق الوثائق، التي نشرت اليوم الجمعة، على الموقع الإلكتروني للأرشيف الوطني الأمريكي، فإن الـ(سي آي إيه)، جندت عميلاً هامًا، ودربته، وسلّمته قلمًا مسمومًا؛ لاغتيال الزعيم الكوبي فيدل كاسترو، حيث عقد اجتماع في باريس يوم 22 تشرين الثاني/نوفمبر من عام 1963، بين ضابط وكالة الاستخبارات المركزية، وعميل كوبي تمّ تجنيده؛ للقيام بتلك المهمة.

 وقال واضعو الوثيقة: ”إن جميع الأدلة، تشير إلى أن ذلك الاجتماع، عقد في نفس اللحظات التي قتل فيها الرئيس كينيدي“، حيث تم تجهيز العميل، بمقبض وحقنة مملوءة بالسم، إضافة إلى حبوب وسيجار مسمم، فضلاً عن صدف بحري مفخخ، بمتفجرات شديدة الفعالية.

وتشير الوثيقة، إلى أن عملية اغتيال الرئيس كينيدي، عطّلت إتمام التحضير لعملية اغتيال كاسترو، بسبب حالة الاضطراب العام، التي سادت البلاد والأجهزة الأمنية في الولايات المتحدة، بما في ذلك وكالة الاستخبارات المركزية.

وتؤكد، أن وكالة الاستخبارات، ”صارت تركز جهودها، على كشف من يقف وراء اغتيال كينيدي، بدل أن تتابع تنفيذ مخططاتها؛ لاغتيال خصمها الشيوعي اللدود كاسترو، القابع على بعد أميال من شواطئها“.

يذكر أن الرئيس الأمريكي جون كينيدي، اغتيل في مدينة دالاس بولاية تكساس، يوم 22 تشرين الثاني/نوفمبر من عام 1963، حيث تؤكد الرواية الرسمية، أن الجاني قام بعملية الاغتيال بدوافع شخصية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com