3 حركات مالية توقع إعلاناً لحل الأزمة الأمنية في الساحل

3 حركات مالية  توقع إعلاناً لحل الأزمة الأمنية في الساحل

المصدر: الجزائر- من أنس الصبري

وقعت ثلاث حركات من شمال مالي على ”إعلان الجزائر“ تمهيداً لبدء المفاوضات مع حكومة البلاد.

وأكد الأمين العام للحركة الوطنية لتحرير الأزواد، بلال أغ شريف، أن المشاورات المنعقدة في الجزائر تهدف إلى الإعداد للمراحل التمهيدية من أجل المفاوضات مع حكومة مالي، وتعزيز ديناميكية التهدئة الجارية، و مباشرة الحوار الشامل بين الماليين.

وأعرب أغ شريف في تصريح صحفي عقب التوقيع على الإعلان عن أمله في أن يشكل محتوى ”إعلان الجزائر“ أرضية متينة تسمح بوضع حد لمعاناة سكان شمال مالي.

وزاد بأنه يعلق الكثير من الآمال على اللقاءات المقبلة المقررة في الجزائر والتي من شأنها أن تكون فرصة لحل الأزمة في شمال مالي.

وأشار أغ شريف إلى أن تسوية هذه الأزمة تضمن استتباب الأمن و الاستقرار في منطقة الساحل.

والحركات الموقعة على الإعلان هي الحركة الوطنية لتحرير الأزاواد و المجلس الأعلى لتوحيد الأزاواد و الحركة العربية للأزاواد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com