قتيلان إثر هجوم على مقر محطة تليفزيونية في كابول

قتيلان إثر هجوم على مقر محطة تليفزيونية في كابول

المصدر: الأناضول

قتل شخصان على الأقل وأصيب نحو 20 آخرين، الثلاثاء، إثر هجوم على مقر قناة ”شمشاد“ الخاصة في العاصمة الأفغانية كابول، حسب مدير القناة.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية، نجيب دانيش، لقناة ”تولو نيوز“ الأفغانية، إن قوات الأمن تعمل على تطهير مقر القناة من المسلحين بعد أن فجر انتحاري نفسه عند بوابة مبناها في حدود الساعة 10:45 بالتوقيت المحلي (6:15 ت.غ).

عابد إحساس، مدير الأخبار في قناة ”شمشاد“، أورد من جانبه تفاصيل أخرى بشأن الهجوم، قائلا: ”كان موظفونا على رأس عملهم عندما اقتحم مسلحون متنكرين بزي الشرطة مبنى القناة“.

واستطرد: ”دخل مسلحان على الأقل المبنى، وبدأوا في إطلاق النار بشكل عشوائي على الموظفين، ما أسفر عن مقتل شخصين، أحدهما امرأة، وإصابة 20 آخرين بجروح“.

وبلهجة حازمة، قال إحساس: ”إن مثل هذه الهجمات لن تعيق مسيرتنا، ولن تضعف عزيمتنا في أداء واجبنا وتقديم الحقيقة لشعبنا“.

وأضاف: ”هذا الهجوم، الذي استهدف صوت الشعب، ليس الأول من نوعه، وقد لا يكون الأخير، فالتهديد مستمر“.

من جانبه، قال مصدر من اللجنة الأولمبية، الواقع مقرها خلف مبنى قناة ”شمشاد“، إنهم تمكنوا من إنقاذ حوالي 25 من موظفي القناة الذكورة.

وأعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن الهجوم دون أن يقدم دليلا.

وهذا هو أحدث هجوم من سلسلة هجمات على الصحفيين والعاملين في مجال الإعلام بأفغانستان.

وفي العام الماضي قتل انتحاري من طالبان سبعة من العاملين في محطة طلوع التلفزيونية الخاصة، أكبر قناة تلفزيونية خاصة في البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com