نتنياهو ينزلق إلى أقبية التحقيق من جديد

نتنياهو ينزلق إلى أقبية التحقيق من جديد

المصدر: معتصم محسن - إرم نيوز

ذكر موقع القناة الثانية الإسرائيلية، اليوم الأحد، أنه سيتم استجواب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مرةً أخرى بعد عودته من لندن اليوم.

وبحسب الموقع، فإن التحقيقات التي ستُجرى مع نتنياهو ستكون فقط بشأن الشبهات ضده بملفيّ (1000) المتعلق بتلقيه أموال مقابل تسهيل خدمات لرجال أعمال، و (2000) المتعلق بقضية محادثاته مع مالك صحيفة ”يديعوت أحرونوت“.

واعتقلت الشرطة الإسرائيلية، اليوم الأحد، اثنين من مساعدي“نتنياهو“ للتحقيق معهما في قضية الغواصات المعروفة باسم (القضية 3000).

وحسب ما ذكر الموقع، فإن أحد المعتقلين هو محامي نتنياهو دافيد شمرون، إذ قام نتنياهو بلقائه والتشاور معه قبيل سفره إلى لندن، والشخصية الثانية وهي مقربة جداً من رئيس الوزراء، وما زال اسمه ممنوعًا من النشر.

وهذه ليست المرة الأولى التي يُحقق فيها مع شمرون على خلفية هذه القضية، كما هي الحال مع نتنياهو أيضاً، إذ أشار الموقع إلى أن هناك شبهاتٍ كبيرةً بشأن تورطهما في قضية فساد كبيرة تتعلق بقضية الغواصات.

وأعلنت الشرطة الإسرائيلية قبل أيام أنها تستعد لتنفيذ موجة اعتقالات جديدة، ستطال مسؤولين ورجال أعمال، بعد أن أنهى رجل الأعمال، ميكي غانور، الذي يعتبر شاهد ملك في قضية الغواصات، الإدلاء بشهادته.

وقال المفتش العام للشرطة، روني الشيخ، إن شهادة غانور لم تنحصر في الذين حقق معهم في السابق، بل حققت تقدماً كبيراً، وقال إن هناك مسؤولين مشتبهين بالتورط بقضايا فساد .

وفي الأشهر الماضية، تم استجواب نتنياهو بضع مرات في مكاتب لاهاف المختص في تحقيقات الفساد، ومحاميه، وابن عمه.

وقال وزير الأمن الإسرائيلي السابق موشي يعلون، إنه “ يُشتم من هذه القضية رائحة الفساد وتضارب المصالح“، في حين يدافع نتنياهو عن نفسه بالقول إنه ”أمر بإبرام الصفقة لدوافع الحفاظ على أمن إسرائيل فقط“.

وكانت الحكومة الألمانية  صادقت بشكل سري الشهر الماضي على مذكرة التفاهم بينها وبين إسرائيل على بيع 3 غواصات إضافية رقم 7 ،8 ، و9.

وتعود قضية 3000 حينما أصر نتنياهو على شراء 6 غواصات حربية من شركة تيسين كروب الألمانية ”لتعزيز القدرات البحرية للجيش الإسرائيلي“، بالرغم من موقف الجيش الإسرائيلي الذي قال ”إنه يحتاج إلى 5 غواصات فقط“، وبعد الفحص تبين أن المستشار القضائي لنتنياهو، وهو ابن عمه دافيد شمرون، يعمل -أيضاً- مستشاراً قضائياً لممثل الشركة الألمانية لدى إسرائيل، رجل الأعمال ميكي غانور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com