تقرير: القاعدة تسيطر على التنظيمات الإرهابية في تونس وليبيا ومصر

تقرير: القاعدة تسيطر على التنظيمات الإرهابية في تونس وليبيا ومصر

المصدر: الجزائر- (خاص) من أنس الصبري

ذكر تقرير أمني جزائري، صدر مؤخرا، أن تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي بات يسيطر على جميع التنظيمات الإرهابية الناشطة في تونس، ليبيا، مصر و منطقة الساحل، التي أعلنت الولاء لزعيمه الإرهابي مصعب عبد الودود، المدعو عبد المالك دروكدال.

و أوضح التقرير أن معلومات توافرت لدوائر الأمن في الجزائر، تفيد بأن تنظيم القاعدة يستعد لتنفيذ هجمات في مصر، تونس، الجزائر، و ليبيا، ضد مصالح غربية و يهودية بالدرجة الأولى، في محاولة لاستمالة الشباب و كسب تأييد شعوب منطقة شمال إفريقيا.

و أضاف التقرير أن تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي وضع اليهود المقيمين في تونس على رأس قائمة أهدافه، وأن عبد المالك دروكدال، زعيم تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي كلف أبو عياض، قائد تنظيم أنصار الشريعة التونسي، بمهمة الإشراف على تحريك خلاياه النائمة في تونس، بعد الإتمام من إعداد المخطط الذي يستهدف مناطق تحرك و استثمار اليهود في تونس، و تنظيم أنصار الشريعة الليبي وباقي التنظيمات الإرهابية الناشطة في ليبيا، تم تكليفها بمهمة محاربة جيش اللواء خليفة حفتر، فيما تتولى العناصر الإرهابية المتواجدة في منطقة الساحل باستهداف العسكريين الفرنسيين و الإفريقيين لمنع دعمهم جيوش دول المنطقة و قوات حفتر في ليبيا، مبرزا أن الجيش المصري و بعد استلامه للتقارير الأمنية بادر في تنفيذ مخطط لمواجهة تنظيم أنصار بيت المقدس و الجيش الحر، بعد تكليفهم من طرف تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي بتنفيذ هجمات ضد المسيحيين و اليهود و ممتلكاتهم و استثماراتهم في جميع أنحاء مصر.

وكشف التقرير عن التحاق عدد كبير من المقاتلين الذين كانوا في سوريا ببنغازي، في إطار الدعم الذي طلبته التنظيمات المسلحة لتنفيذ المخطط الإرهابي في شمال إفريقيا، مشيرا إلى انه تم توزيع كميات كبيرة من قطع الأسلحة المتطورة و الصواريخ المضادة للطائرات و الدبابات، على العناصر الإرهابية استعدادا للتحرك ضد جيش حفتر في ليبيا.

وحذر التقرير من تسلل إرهابيين خطيرين إلى تونس و الجزائر ومصر خلال الساعات القليلة القادمة، ضمن قوافل النازحين من المدنيين الليبيين، وقال إنه يتم التحضير لإشعال المناطق الليبية الحدودية عمدا من طرف الإرهابيين لتمرير عناصر خطيرة ضمن النازحين، بهدف تسهيل التحاقهم بالخلايا النائمة في الدول المستهدفة، للإشراف على الاعتداءات و تأمينها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com