إيطاليا تأسف لقرار إسرائيل بناء وحدات استيطانية جديدة

إيطاليا تأسف لقرار إسرائيل بناء وحدات استيطانية جديدة

روما – أعربت وزيرة الخارجية الإيطالية، ”فيديريكا موغيريني“، عن أسفها لقرار الحكومة الإسرائيلية الخاص ببناء وحدات استيطانية جديدة في الضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية.

وأوضحت الوزيرة الإيطالية، في بيان لها اليوم الجمعة، أنها تلقت هذا القرار ”بأسف بالغ“، مشيرا إلى أن ”مثل هذه القرارات تؤدي إلى صعوبة استئناف المفاوضات الخاصة بعملية السلام، الرامية إلى إيجاد حل بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي على أساس الدولتين“.

ودعت ”موغيريني“ إسرائيل إلى إعادة النظر في القرار المذكور، والبدء في مفاوضات السلام مع الفلسطينيين بشكل عاجل وسريع.

ولفت البيان، إلى أن ”كاثرين آشتون“ الممثلة العليا للسياسة الخارجية والأمنية في الاتحاد الأوروبي، أوضحت في تصريحات سابقة لها، أن ”القرار يتنافى مع القانون الدولي“.

وقالت وزارة الإسكان الاسرائيلية، في بيان لها، الخميس، إنه ”ردا على تشكيل الحكومة الفلسطينية الجديدة، طرحت وزارة الاسكان عطاءات لبناء 1500 وحدة سكنية في يهودا والسامرة (الضفة الغربية) والقدس“.

وبعد ساعات على هذا الإعلان، حسب وسائل إعلام إسرائيلية، أصدرت الحكومة الاسرائيلية أمرا للمسؤولين بالمضي قدما في خطط كانت مجمدة لبناء 1800 وحدة سكنية استيطانية أخرى.

وفي بيان له، الخميس، أعرب الاتحاد الأوروبي عن ”خيبة أمل عميقة“ إزاء إعلان الحكومة الإسرائيلية عن هذه المشاريع الاستيطانية، داعيا تل أبيب إلى ”التراجع“ عنها.

ويعتبر المجتمع الدولي الاستيطان في الضفة الغربية والقدس الشرقية المحتلتين غير مشروع، وصدرت انتقادات متتالية للمشاريع الاستيطانية الإسرائيلية فيهما.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com