أخبار

مقتل 43 شخصا في هجمات لبوكو حرام شمال نيجيريا
تاريخ النشر: 01 يونيو 2014 12:49 GMT
تاريخ التحديث: 01 يونيو 2014 12:50 GMT

مقتل 43 شخصا في هجمات لبوكو حرام شمال نيجيريا

أكثر من 400 مسلح تابعين للجماعة الإرهابية يشنون هجمات على قرى بولاية بورنو شمال شرق نيجيريا ما أسفر عن سقوط عدد كبير من القتلى والجرحى.

+A -A

لاغوس- قتل 43 شخصا على الأقل في هجمات شنها مسلحون ينتمون لجماعة ”بوكو حرام“، شمال شرق نيجيريا، وفقا لناجين من الهجمات ومصادر بالشرطة.

وقالت مصادر بالشرطة: إن مسلحين شنوا هجمات على قرى بولاية بورنو، شمال شرق نيجيريا، مما أسفر عن مقتل 43 شخصا على الأقل، مشيرة إلى أن الهجوم وقع أمس السبت.

وأضافت المصادر أن الهجوم استهدف ما لا يقل عن ثلاثة قرى في ولاية بورنو.

فيما قال عبد الجلال، الذي يقطن إحدى القرى التي تعرضت للهجوم، ، إن نحو 400 مسلح شاركوا في الهجوم مستخدمين أسلحة متطورة تفوق تلك التي تملكها قوات الدفاع الشعبي في القرى.

وقال ”كاوي باراوي“، أحد الناجين من الهجوم على قرية ”كالا“، ”ندفن حوالي 23 شخصا في قريتنا الآن“، مضيفا أن عدد القتلى ربما يكون أكبر من ذلك بكثير.

فيما أكد شاهد عيان آخر أن 20 شخصا قتلوا في قرية أخرى خلال الهجوم نفسه، مشيرا إلى أن بعض سكان القرية نزحوا إلى الجانب الكاميروني من الحدود.

وتعني ”بوكو حرام“ بلغة قبائل ”الهوسا“ المنتشرة في شمالي نيجيريا ”التعليم الغربى حرام“، وهي جماعة نيجيرية مسلحة، تأسست في يناير/ كانون الثاني 2002، على يد محمد يوسف، وتقول إنها تطالب بتطبيق الشريعة الإسلامية في جميع ولايات نيجيريا، حتى الجنوبية ذات الأغلبية المسيحية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك