إسرائيل تعتقل 120 حاخامًا في أكبر حملة اعتقالات ضد المتدينين (صور)

إسرائيل تعتقل 120 حاخامًا في أكبر حملة اعتقالات ضد المتدينين (صور)

المصدر: معتصم محسن - إرم نيوز

شهد ”يوم الغضب“ الذي أطلقه حاخامات إسرائيل من طائفة ”الحريديم”، أعمال عنف واحتجاجات أسهمت في اعتقال السلطات نحو 120 حاخامًا منهم، في أوسع حملة اعتقالات تشهدها إسرائيل ضد المتدينين.

وأفاد موقع ”والا“ العبري أن آلاف اليهود الحريديم من ”فصيل القدس“ المتطرف، خرجوا اليوم في مظاهرات غاضبة تحت شعار ”يوم الغضب“، احتجاجا على اعتقال الفارين من خدمة التجنيد الإجباري التي فرضتها الحكومة عليهم، وشملت المظاهرات جميع مناطق القدس وبني براك وبيت شيمش وصفد.

وقام المتظاهرون بحرق الإطارات وإغلاق الطرق، كما اشتبكوا مع رجال الشرطة الذين قاموا بتفريق المظاهرات، بعد ساعات من الاشتباكات.

ووزعت منشورات خلال المظاهرة من قبل لجنة إنقاذ التوراة الداعية إلى المظاهرة.

وقالت المنشورات ”إن جماهير بيت إسرائيل لن تهدأ أو تستريح حتى إزالة الطاعون الذي يحوم فوق رؤوس طلاب المدارس الدينية“، في إشارة إلى قرار إلزام المتدينين بالخدمة في الجيش.

وهدد منظمو المظاهرة بأنه سيكون هناك تصعيد حاد في المظاهرات خلال الأيام القادمة، حيث انضم الفصيل الراديكالي ”إيدا هاريديت“ إلى ”فصيل القدس“، في المظاهرات مما زاد من حدتها.

وصعّد المتدينون اليهود من احتجاجاتهم خلال اليومين الماضيين، اعتراضا على اعتقال عدد من الفارين من الخدمة العسكرية التي يرفض هؤلاء الانخراط بها، حيث يرفض اليهود المتدينون الخدمة في الجيش الإسرائيلي وقد تعهدوا بمواصلة المقاومة ضد التجنيد الإجباري.

ونظمت يوم أمس مظاهرة في القدس بالقرب من المجمع الروسي، حيث ألقي القبض على 6 متظاهرين فيها، وتحاول الشرطة القضاء على تلك المظاهرات من خلال وضع كاميرات في الأحياء الأرثوذكسية المتطرفة في القدس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com