أخبار

الاحتلال الإسرائيلي يشنّ غارة جوية على بطارية للدفاعات الجوية شرق دمشق
تاريخ النشر: 16 أكتوبر 2017 10:24 GMT
تاريخ التحديث: 16 أكتوبر 2017 10:24 GMT

الاحتلال الإسرائيلي يشنّ غارة جوية على بطارية للدفاعات الجوية شرق دمشق

المتحدث العسكري الإسرائيلي يحمل النظام السوري مسؤولية أي إطلاق نار من الأراضي السورية

+A -A
المصدر: الأناضول

أعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم الاثنين، أن مقاتلاته، أغارت على بطارية للدفاعات الجوية شرق دمشق.

وقال متحدث عسكري إسرائيلي، إن مقاتلات إسرائيلية أغارت، صباح اليوم، على بطارية للدفاعات الجوية في موقع رمضان، شرق دمشق، بعد إطلاقها صاروخ ”أرض – جو“، على طائرة عسكرية إسرائيلية في الأجواء اللبنانية.

وقال أفخاي أدرعي ، المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي ، في تصريح صحافي: ”أغارت مقاتلات إسرائيلية على بطارية للدفاعات الجوية ،في موقع رمضان الواقع على بعد 50 كيلومترًا شرق دمشق، بعد إطلاقها صاروخ أرض-جو من طراز sa – 5 على طائرة سلاح الجو، كانت في مهمة تصوير اعتيادية في الأجواء اللبنانية صباح اليوم“.

وأضاف أن الطائرات الإسرائيلية ”عادت إلى قواعدها بسلام، ونؤكد أن الصاروخ السوري لم يشكل أي تهديد على طائراتنا“.

وتابع:“ نُحمّل النظام السوري مسؤولية أي إطلاق نار من الأراضي السورية باتجاه قواتنا، ونعتبر إطلاق الصاروخ على طائرتنا بمثابة استفزاز سوري“، مكملًا:“ ليست هناك أي نية للتصعيد، ومن جانبنا الحدث انتهى رغم استعدادنا لأي تطور“.

ونادرًا ما يعلن الجيش الإسرائيلي عن غارات ينفذها في سوريا، رغم التقارير عن العديد من الهجمات.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك