واشنطن تنفي تقديم طلب لإقامة قاعدة عسكرية جنوبي الجزائر

واشنطن تنفي تقديم طلب لإقامة قاعدة عسكرية جنوبي الجزائر

الجزائر ـ نفي السفير الأمريكي لدى الجزائر، اليوم الجمعة، تقدم بلاده بطلب إلى الجزائر لإنشاء قاعدة عسكرية في الجنوب؛ لمواجهة تنامي قوة الجماعات الجهادية بمنطقة الساحل.

جاء ذلك في لقاء أجراه سفير واشنطن، هنري إينتشر، مع فضائية ”النهار“ الجزائرية الخاصة، ردا على سؤال بشأن صحة معلومات تداولتها وسائل إعلام محلية ودولية مؤخرا، تفيد بتقدم الولايات المتحدة بهذا الطلب.

وتابع إينشتر مستنكرا: ”من أين هذه القصة.. نحن أبدا لم نطلب في الحقيقة شيئا مثل هذا، ولا نريد قاعدة عسكرية في الجزائر“.

وكانت وسائل إعلام محلية ودولية نقلت عن مصادر دبلوماسية أمريكية قولها، إن وزير الخارجية، جون كيري، قدم هذا الطلب بشكل رسمي للسلطات الجزائرية خلال زيارته للبلاد مطلع أبريل/ نيسان الماضي.

ووفق ذات المصادر، فإن ”كيري ناقش مع السلطات الجزائرية خطر وجود الجماعات المسلّحة التابعة لتنظيم القاعدة في منطقة الصحراء والساحل والمثلّث الذي يقع على الحدود المالية الجزائرية الموريتانية، خاصّة أنصار الشريعة، وكتائب مختار بلمختار التابعة لتنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي“.

وأشارت المصادر أن ”كيري اقترح إقامة قاعدة أمريكية، كأحد الإجراءات الضرورية لمواجهة هذا الخطر، لكن السلطات الجزائرية لم تتحمّس لهذا الطلب، فردّت الإدارة الأمريكية برفض طلب جزائري بشراء صفقة طائرات دون طيّار من الولايات المتحدة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com