مستشارة الأسد: الانتخابات لا علاقة لها بـ ”جنيف“

مستشارة الأسد: الانتخابات لا علاقة لها بـ ”جنيف“

المصدر: دمشق- (خاص)

قالت المستشارة السياسية والإعلامية في الرئاسة السورية، بثينة شعبان, إن الانتخابات الرئاسية في بلادها لا علاقة لها بالعملية السياسية في جنيف، مشيرة إلى أنها استحقاق دستوري يمنح القوة لمؤسسات الدولة ويشعر المواطن بأنه جزء فاعل ومشارك.

وقالت شعبان، الثلاثاء، إن ”الأوضاع في سوريا الآن أفضل بكثير مما كانت عليه من قبل، والدول الغربية التي تهاجم إجراء الانتخابات وتتدخل في الشأن السوري وتدعم الإرهابيين ليست قلقة على نسبة المشاركة في الانتخابات بل قلقة من التحدي الذي يبرزه الشعب السوري لتثبيت دعائم الدولة وللانتصار على هذا العدوان المستمر منذ أكثر من ثلاثة أعوام“.

وأشارت إلى أن ”الحل السياسي الذي تريده الولايات المتحدة من جنيف هو تنصيب عملاء لها في سوريا وتغيير هويتها السياسية كي تصبح ورقة في يدها وتحت السيطرة الجيوسياسية لها، في حين أن الحل السياسي الذي تريده سوريا يتمثل في التخلص من الإرهاب وأن تبقى دولة عزيزة قوية يحكمها شعب سوري مقاوم“.

على صعيد آخر، قالت شعبان إن ”المصالحات الوطنية في سوريا هي الحل الأساسي السليم والصحيح بين السوريين، لأنها تعبر عن نبض الشارع وتسبب الشعور بالارتياح والثقة“.

وكان رئيس الوزراء السوري، وائل الحلقي, قال الإثنين 19 أيار/ مايو، خلال حضوره المؤتمر الـ29 الاستثنائي لنقابة مقاولي الإنشاءات إن ”حكومته تستكمل إجراءاتها بتأمين العملية الانتخابية داخل وخارج الوطن بما يتوافق مع مبدأ التعددية والسياسية، وبما يحقق أجواء الديمقراطية الحقيقية من خلال احترام الحملات الإعلانية لكل المرشحين وإعطائهم مساحة في الإعلام لعرض برامجهم الانتخابية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com