أوامر باعتقال 133 شخصًا على خلفية الانقلاب في تركيا

أوامر باعتقال 133 شخصًا على خلفية الانقلاب في تركيا
People arrested as part of a probe into alleged corruption arrive at the hospital for a medical check-up at the start of their custody in Istanbul on December 18 ,2013. Turkish police detained more than 20 people including the sons of three cabinet ministers and several high-profile businessmen on December 17 in a probe into alleged bribery and corruption, local media reported. Prime Minister Recep Tayyip Erdogan's ruling Justice and Development Party (AKP), which boasts of being pro-business, has pledged to root out corruption, a chronic problem in Turkey. AFP PHOTO / OZAN KOSE (Photo credit should read OZAN KOSE/AFP/Getty Images)

المصدر: رويترز

أصدرت السلطات التركية، اليوم الخميس، أوامر باعتقال 133 شخصًا يعملون في وزارتي المالية والعمل، في إطار حملة موسعة بعد محاولة انقلاب العام الماضي.

وجاءت أوامر الاعتقال بسبب مزاعم بأن المشتبه بهم استخدموا تطبيق (بايلوك) للتراسل إذ تقول الحكومة، إن هذا التطبيق استخدمته شبكة فتح الله غولن رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة الذي تتهمه أنقرة بالوقوف وراء محاولة الانقلاب.

وينفي غولن، الذي يعيش في ولاية بنسلفانيا الأمريكية منذ عام 1999، تورطه في تلك المحاولة.

وقالت الوكالة إن 101 من المشتبه بهم يعملون في وزارة المالية وإن 32 من وزارة العمل.

ومنذ محاولة الانقلاب جرى احتجاز أكثر من 50 ألفًا، بانتظار المحاكمة لصلتهم بغولن بينما فصلت السلطات 150 ألفاً أو أوقفتهم عن العمل في القطاعين العام والخاص.

وعبرت جماعات حقوقية وبعض حلفاء تركيا من الغرب عن القلق بشأن هذه الحملة ،وقالوا إن الحكومة ربما تستغل محاولة الانقلاب كذريعة لسحق المعارضة.

وتقول الحكومة إن هذا التطهير هو السبيل الوحيد لتحييد خطر شبكة غولن المتوغلة بعمق في مؤسسات مثل الجيش والمدارس والمحاكم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com