بالصور.. مئات الجرحى في اشتباكات مع الشرطة الإسبانية بسبب استفتاء قطالونيا – إرم نيوز‬‎

بالصور.. مئات الجرحى في اشتباكات مع الشرطة الإسبانية بسبب استفتاء قطالونيا

بالصور.. مئات الجرحى في اشتباكات مع الشرطة الإسبانية بسبب استفتاء قطالونيا
Spanish Civil Guard officers remove demonstrators outside a polling station for the banned independence referendum in Barcelona, Spain, October 1, 2017. REUTERS/Susana Vera TPX IMAGES OF THE DAY

المصدر: فريق التحرير

أصيب المئات من المشاركين في استفتاء إقليم قطالونيا بجروح في اشتباكات مع الشرطة الإسبانية، اليوم الأحد، في حين أعلنت وزارة الداخلية الإسبانية إغلاق 92 لجنة انتخابية بعد اشتباكات مع الشرطة.

وأصيب أكثر من 460 شخصاً بجروح  في اضطرابات في مختلف أرجاء قطالونيا اليوم في اشتباكات شرطة مكافحة الشغب مع أشخاص تجمعوا للإدلاء بأصواتهم في استفتاء على استقلال الإقليم عن إسبانيا، بحسب ما نقلته وكالة رويترز عن رئيس بلدية برشلونة.

وقال أدا كولاو في بيان ”بصفتي رئيساً لبلدية برشلونة أطالب بإنهاء فوري لمهاجمة الشرطة للسكان المسالمين“.

وفي بيان منفصل قالت الإدارة الطبية في قطالونيا إن 465 شخصاً أصيبوا بجروح منهم اثنان في حالة خطيرة بالمستشفى.

 تعامل وحشي

واتهمت السلطات الانفصالية في إقليم قطالونيا الشرطة الإسبانية بأنها تعاملت بـ ”وحشية غير مبررة وغير عادلة“ تجاه استفتاء قطالونيا غير المصرح به من جانب الحكومة المركزية

واقتحمت شرطة مكافحة الشغب المدارس والمباني العامة الأخرى المخصصة للتصويت، وصادرت مواد خاصة بعملية التصويت، واحتل القطالونيون المباني في محاولة للإبقاء عليها مفتوحة من أجل استمرار عملية التصويت.

وقال رئيس إقليم قطالونيا كارلس بوجديمون، في مؤتمر صحفي، إن الشرطة ردت على ”صناديق الاقتراع وبطاقات الاقتراع والمدارس بالهراوات والرصاص المطاطي“. وأضاف: ”وحشية الشرطة هذه ستلحق الخزي بالدولة الإسبانية إلى الأبد“.

وقال المتحدث باسم حكومة قطالونيا جوردي تورول، إن 337 شخصًا أصيبوا جراء ”عنف الشرطة“، وحمل رئيس الوزراء الإسباني ماريو راخوي المسؤولية الرئيسية عن تلك الممارسات.

وامتلأت وسائل التواصل الاجتماعي بصور لعناصر من الشرطة وسط حشود في ظل أجواء متوترة، ويظهر في الصور بعض الأشخاص يتم سحبهم على الأرض من جانب رجال شرطة يرتدون خوذات ويحملون هراوات، وأصيب آخرون ونقلوا على نقالات.

ودعا وزير الشؤون الخارجية القطالوني، راؤول روميفا إيرويدا، الاتحاد الأوروبي إلى التدخل. وقال إننا ”نحث المؤسسات الأوروبية على إدانة العنف الذي يعاني منه هؤلاء المواطنون الأوروبيون“.

في المقابل، قالت الحكومة المركزية في مدريد إن الشرطة تعاملت بـ ”مهنية“ و“بشكل متناسب“ ودعت القطالونيين إلى التخلي عن ”مهزلة الاستفتاء التي تؤدي إلى لا شيء“، وفقاً لما نشرته وكالة الأنباء الألمانية ”د.ب.أ“.

 إغلاق 92 مركز اقتراع

وقالت وزارة الداخلية الإسبانية إن الشرطة أغلقت 92 لجنة انتخابية في قطالونيا بحلول الساعة 1500 بتوقيت غرينتش اليوم الأحد بعد اشتباكات بين شرطة مكافحة الشغب والناخبين أسفرت عن إصابة 12 ضابطاً بجروح.

وأضافت الوزارة إن ثلاثة أشخاص اعتقلوا منهم فتاة صغيرة بسبب عدم إطاعة الأوامر واعتداءات في حين يحاول عشرات الألوف من سكان قطالونيا الإدلاء بأصواتهم في استفتاء تعتبره الحكومة غير قانوني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com