بعد السماح للمثليين.. رجلان يتزوجان في ألمانيا بعد علاقة دامت 40 عامًا – إرم نيوز‬‎

بعد السماح للمثليين.. رجلان يتزوجان في ألمانيا بعد علاقة دامت 40 عامًا

بعد السماح للمثليين.. رجلان يتزوجان في ألمانيا بعد علاقة دامت 40 عامًا
Same-sex couple Karl Kreil and Bodo Mende get married at a civil registry office, becoming Germany's first married gay couple after German parliament approved marriage equality in a historic vote this past summer, in Berlin, Germany October 1, 2017. REUTERS/Axel Schmidt

المصدر: فريق التحرير

بعد 40 عامًا تقريبًا من العلاقة الشاذة بينهما، أصبح كريل وبودو أول زوجين مثليين يعقدان قرانهما فى ألمانيا مع بدء سريان قانون يسمح بالزواج من نفس الجنس.

وسمحت السلطات الألمانية بعقد زواج المثليين والمثليات – بل وتبني الأطفال إن أرادوا.

كانت حالات الاقتران المثلي تسجل رسميًا منذ 2001 وحتى الآن، بصفتها شراكة حياة فحسب، وليست ”زواجًا“.

وكانت التفرقة بين معاملة هذه الشراكات وبين حالات الزواج الرسمية ضمن قوانين الإيجار والميراث والضرائب، أزيلت بمرور الأعوام – ولكن ذلك كان يحدث غالبًا عبر قرار من المحكمة الدستورية العليا.

وفي آخر إحصاء أجري في ألمانيا عام 2015 أحصي عدد المثليين بحوالي 94 ألف حالة من الحياة المشتركة بين مثليين، منهم 43 ألفًا مسجلون كشركاء حياة فحسب.

 ”هذه لحظة عاطفية ذات رمزية كبيرة، الانتقال إلى مصطلح“ الزواج ”يدل على أن الدولة الألمانية تعترف بنا على قدم المساواة الحقيقية يقول كريل.

وكان كريل (59 عامًا) وشريكه بودو ميندي (60 سنة) في طليعة حملة حقوق المثليين في ألمانيا منذ لقائهما في 1979 في برلين الغربية. التي كانت في ذلك الوقت مغناطيسًا للناس الذين يسعون للهروب من القيود السياسية والاجتماعية على جانبي ألمانيا المقسمة.

وسجل الزوجان شراكتهما بعد عشر سنوات، إذ إن ألمانيا كانت واحدة من أوائل الدول في العالم التي تسمح بذلك. ولكن بينما بدأت بلدان أخرى في إضفاء الشرعية على الزواج من نفس الجنس، تراجعت ألمانيا، ويرجع ذلك جزئيًا إلى معارضة المستشارة أنجيلا ميركل.

ووافقت ميركل، التي شغلت منصب المستشارة لمدة 12 عامًا، على السماح للبرلمان بإجراء تصويت حر على الزواج من نفس الجنس فى يونيو الماضي.

وقد صوتت هي نفسها ضد هذا التحرك، لكن غالبية المشرعين أيدوا القرار، ما جعل ألمانيا البلد الـ14 في أوروبا والثالث والعشرين في جميع أنحاء العالم يسمح بالزواج المثلي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com