الإعلان عن مشاريع لتوحيد مسلمي ومسيحيي أفريقيا الوسطى

الإعلان عن مشاريع لتوحيد مسلمي ومسيحيي أفريقيا الوسطى

بانغي- أكد رئيس المفوضية الإنسانية التابعة لمنظمة المؤتمر الإسلامي، فؤاد علي المزنعي، أن المفوضية تسعى إلى إشراك مسلمين ومسيحيين بأفريقيا الوسطى في مشاريع مشتركة، للمساهمة في توحيدهم.

وقال المزنعي، الذي بدأ الجمعة زيارته إلى بانغي، على رأس مفوضية لمنظمة المؤتمر الإسلامي، إنّ ”الهدف من حضورنا اليوم في أفريقيا الوسطى هو المساهمة في إحلال السلام، والوحدة الوطنية والتماسك الاجتماعي بين المسلمين والمسيحيين“.

وأوضح قائلا ”وضعنا ميزانية مقدّرة بخمسة ملايين دولار لتمويل عدة مشاريع صغرى تعنى بالمساعدة الإنسانية في مجالات الصحة والتعليم والمياه والصرف الصحي وتوزيع الخيام“، قبل أن يتابع ”نحن عازمون على العمل بفعالية على مقاليد السلام والوحدة والتماسك الاجتماعي، خاصة على المشاريع التي تنطوي بالضرورة على مشاركة المسيحيين والمسلمين على حد سواء في تنفيذها والاستفادة من عائداتها“.

وضرب رئيس مفوّضية المؤتمر الإسلامي، مثالا على ذلك بالقول إنه ”سيتم تشكيل فرق كرة القدم من المسلمين والمسيحيين، وليس فريقا مسلما في مواجهة فريق مسيحي“.

وتضم مفوضية منظمة المؤتمر الإسلامي إلى بانغي، 12 فردا من بينهم ممثّلون عن بنك الإسلامي للتنمية، وصندوق التعاون الإسلامي، إضافة إلى ممثلين عن منظمة المساعدات الإنسانية التركية (غير حكومية) والهلال الأحمر التركي، ومنظمة الإغاثة الإسلامية الدولية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com