موسكو: السياسة الأمريكية ”ذات الوجهين“ تسببت بمقتل جنرال روسي في سوريا

موسكو: السياسة الأمريكية ”ذات الوجهين“ تسببت بمقتل جنرال روسي في سوريا

المصدر: رويترز

قال سيرغي ريابكوف، نائب وزير الخارجية الروسية: إن ”السياسة ذات الوجهين“ التي تنتهجها الولايات المتحدة هي السبب في مقتل الجنرال الروسي فاليري أسابوف في سوريا.

وقالت وزارة الدفاع الروسية، أمس الأحد، إن أسابوف قُتل في قصف لتنظيم داعش المتشدد في دير الزور.

وتشكو موسكو مما تشتبه في أنها روابط ودية بين فصائل مسلحة تدعمها الولايات المتحدة وقوات خاصة أمريكية من جهة، وبين تنظيم داعش في المنطقة من جهة أخرى، كما تتهم واشنطن بمحاولة إبطاء تقدم جيش النظام السوري.

ونقلت الوكالة عن ريابكوف قوله للصحفيين: إن ”مقتل القائد الروسي هو الثمن.. الثمن الدامي للسياسة الأمريكية ذات الوجهين في سوريا“.

وشكك ريابكوف في نوايا واشنطن تجاه قتال تنظيم داعش في سوريا.

وأضاف: ”الجانب الأمريكي يعلن أنه مهتم بالقضاء على تنظيم داعش، لكن بعض أفعاله تُظهر العكس، وأن بعض الأهداف السياسية أكثر أهمية لواشنطن“.

وقال أيضًا: إن روسيا ترغب في تدعيم الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وإنها لم تنتهك معاهدة الصواريخ النووية متوسطة المدى، رافضًا مزاعم وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون في وقت سابق هذا الشهر بأن روسيا انتهكتها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com