البرلمان الليبي ينفي عقد لقاء بين عقيلة صالح والمشري في تركيا

البرلمان الليبي ينفي عقد لقاء بين عقيلة صالح والمشري في تركيا

نفى الناطق باسم مجلس النواب الليبي عبدالله بلحيق، اليوم السبت، ما تم تداوله حول لقاء رئيس البرلمان عقيلة صالح ورئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري في تركيا. 

ونقل موقع "الساعة 24" المحلي عن بليحق قوله إنه لا يوجد أي لقاء اليوم بين عقيلة صالح والمشري، وذلك ردا على ما صرح به البرلماني عبدالمنعم العرفي، الذي قال في وقت سابق إن صالح والمشري سيعقدان اليوم السبت لقاء في تركيا للتفاهم والاتفاق على قاعدة دستورية وإجراء الانتخابات.

يأتي ذلك في وقت تشهد فيه ليبيا أزمة سياسية حادة على ضوء تشكيل حكومة جديدة برئاسة فتحي باشاغا، ورفض رئيس حكومة الوحدة الوطنية المنتهية ولايتها عبدالحميد الدبيبة تسليم السلطة له منذ آذار/ مارس الماضي.

وكان رئيس البرلمان الليبي المستشار عقيلة صالح، ورئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري، قد توصلا في أكتوبر الماضي إلى تفاهمات في المغرب بشأن القاعدة الدستورية، وكذلك تسمية شاغلي المناصب السيادية وتشكيل سلطة تنفيذية موحدة، في خطوة أشاعت أجواء من التفاؤل.

وقال وقتها رئيس البرلمان الليبي إنه تم الاتفاق على "استئناف الحوار وعمل ما يلزم لإجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية وفق خريطة طريق واضحة"، موضحًا أنه "تم الاتفاق على أن تجرى الانتخابات على أساس تشريعات بالتوافق مع المجلسين".

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com