رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي
رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي

بعد أزمة وزير خارجية اليونان.. "الرئاسي الليبي": لا نريد أي "حوادث دبلوماسية"

أكّد المجلس الرئاسي الليبي، مساء الخميس، حرصه على "إزالة كل أسباب سوء الفهم، وتجنب أي حوادث دبلوماسية، ورفض أي خطوات تصعيدية"، وذلك بعدما رفض وزير الخارجية اليوناني، نيكوس ديندياس، هبوط طائرته في مدينة طرابلس، وامتناعه عن النزول من الطائرة.

وشدد المجلس الرئاسي الليبي، في بيان له، حرصه على "استمرار العلاقات الودية مع كافة الدول التي تربطها بدولة ليبيا علاقات دبلوماسية"، وأنه "يسعى لتعزيزها على قاعدة الاحترام المتبادل والقواعد الدولية المنظمة للعمل الدبلوماسي لتجنب كل ما يعرقل ويكدر صفو تلك العلاقات، وتعد اليونان في طليعة تلك الدول".

ونوه المجلس إلى أنه "يجري التواصل مع وزارة الخارجية اليونانية للاستيضاح عن أسباب إلغاء وزير خارجيتها زيارته هذا اليوم (الخميس) إلى طرابلس".

وقال مصدر سياسي ليبي لـ"إرم نيوز"، في وقت سابق، إن "موقف الوزير اليوناني جاء بعد علمه بوجود نجلاء المنقوش وزيرة خارجية حكومة الدبيبة في استقباله، وهي الحكومة التي لا تعترف اليونان بها".

وأوضح المصدر، أن "زيارة الوزير اليوناني تم تنسيقها مع المجلس الرئاسي الليبي وليس مع حكومة الدبيبة التي تشهد علاقتها باليونان أزمة لافتة".

وقالت وكالة الأنباء اليونانية، إن وزير الخارجية غادر طرابلس لأنه "اشترط لقاء رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي منفردا وتم الإخلال بهذا الطلب".

وبعد مغادرته مطار طرابلس، حطت طائرة وزير الخارجية اليوناني في مطار بنغازي، وكان في استقباله المشير خليفة حفتر وعدد من القيادات الأمنية.

ونشر ديندياس عبر حسابه على "تويتر"، صورة له في مطار بنغازي خلال لقائه حفتر، علق عليها قائلًا إنه "سينفذ برنامج زيارته في شرق ليبيا بشكل طبيعي".

من جهتها، استنكرت وزارة الخارجية الليبية بحكومة الوحدة الوطنية المنتهية ولايتها في ليبيا، رفض وزير الخارجية اليوناني الهبوط في مطار طرابلس أثناء استقباله من وزيرة الخارجية نجلاء المنقوش.

وقالت وزارة الخارجية الليبية، في بيان نشرته على صفحتها الرسمية في فيسبوك إنها "تستهجن هذا التصرف وستتخذ الإجراءات الدبلوماسية المناسبة التي تحفظ لدولة ليبيا هيبتها وسيادتها".

فيما أكد المتحدث باسم حكومة الوحدة الوطنية محمد حمودة، في تصريح لقناة "بانوراما" الليبية، أن حكومته قررت استدعاء البعثة الليبية في أثينا للتشاور، والقائم بأعمال السفارة اليونانية في طربلس للتوضيح.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com