تونس.. توقيف عناصر أمنية بسبب الاعتداء على صحفي
تونس.. توقيف عناصر أمنية بسبب الاعتداء على صحفيتونس.. توقيف عناصر أمنية بسبب الاعتداء على صحفي

تونس.. توقيف عناصر أمنية بسبب الاعتداء على صحفي

كشفت وزارة الداخلية التونسية، اليوم الإثنين، عن توقيف عناصر أمنية؛ بسبب اعتداء طال الصحفي بإذاعة تونس الدولية، سفيان بن نجيمة، يوم السبت، وسط تنديد واسع بالحادثة.

وقال رئيس مكتب الإعلام في وزارة الداخلية التونسية، فاكر بوزغاية، إنه "تم توقيف عناصر أمن على ذمة التحقيق في حادثة الاعتداء على الصحفي سفيان بن نجيمة، مساء السبت".

وأشار المسؤول في وزارة الداخلية بتصريحات لإذاعة "شمس أف أم" المحلية، إلى أنه تم أيضا فتح تحقيق إداري في الموضوع، موضحا أن "على الصحفي أن يتقدم بشكوى للقضاء تؤكد ممارسة عنف عليه، ونحن نوصي دائما أنه لا مجال للعنف تجاه الصحفيين وحتى المواطنين".

وأكد بوزغاية أنه "منذ أن وصلتنا المعلومة، فتحنا تحقيقا حتى نتبين حدوث عنف من عدمه، ونشدد أن جميع حقوق الصحفي ستكون محفوظة".

وتأتي هذه الحادثة بعد تنديد واسع بالاعتداء الذي استهدف الصحفي بإذاعة تونس الدولية من قبل العناصر الأمنية بعد تعرضه لاعتداء آخر في الشارع.

وسارعت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين للتنديد بما وصفته بـ "الاعتداء الأمني الهمجي من قبل 3 عناصر أمنية على سفيان بن نجيمة في مركز الأمن بباب البحر المعروف بتونس العاصمة".

وذكرت النقابة بحسب بيان نشرته على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، أن "بن نجيمة تحول إلى مركز الأمن المذكور لتقديم شكوى في عملية سلب تعرض لها، وعند وصوله إلى مركز الأمن قدم هويته، ووجه أحد أعوان الأمن خلال انتظاره برفقة مجموعة من المواطنين، السب والشتم لجميع الحضور، ورصد بن نجيمة الاعتداء الأمني عليه وعلى الحاضرين وصوره عبر هاتفه الجوال".

وأشارت إلى أن "العون المعني اعتدى لفظيا على بن نجيمة فور انتباهه إلى تصويره وشتم مهنة الصحافة والصحفيين، وصادر هاتف بن نجيمة وكبّله واقتاده إلى غرفة بعيدا عن كاميرا المراقبة بالمكان".

وأوضحت النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين، أن "3 عناصر أمنية تناوبت على الاعتداء على بن نجيمة بالعنف الشديد والسب والشتم، قبل أن يتم احتجازه منذ منتصف ليلة 17 سبتمبر/ أيلول إلى حدود الساعة السادسة من صباح اليوم الإثنين".

ودعت النقابة وزير الداخلية توفيق شرف الدين، إلى اتخاذ كل الإجراءات التأديبية بحق العناصر الأمنية بمركز الأمن المذكور، وإدانة ما وصفته بالاعتداء السافر على الصحفي بن نجيمة بصفة علنية، مشددة على تمسكها بملاحقة المعتدين قضائيا.

إرم نيوز
www.eremnews.com