أخبار

تونس.. توقيف قيادي "النهضة" الحبيب اللوز في قضية التسفير إلى "بؤر التوتر"
تاريخ النشر: 14 سبتمبر 2022 14:12 GMT
تاريخ التحديث: 14 سبتمبر 2022 15:25 GMT

تونس.. توقيف قيادي "النهضة" الحبيب اللوز في قضية التسفير إلى "بؤر التوتر"

أوقفت السلطات الأمنية في تونس اليوم الأربعاء، القيادي في حركة النهضة الإسلامية الحبيب اللوز بسبب ملف تسفير الشباب التونسيين إلى ما يعرف ببؤر التوتر في فترة حكم

+A -A
المصدر: إرم نيوز

أوقفت السلطات الأمنية في تونس اليوم الأربعاء، القيادي في حركة النهضة الإسلامية الحبيب اللوز بسبب ملف تسفير الشباب التونسيين إلى ما يعرف ببؤر التوتر في فترة حكم الترويكا (2011-2013).

وكشف الكاتب العام للمكتب الجهوي للنهضة في محافظة صفاقس جنوبي تونس، الحبيب إدريس، اليوم أن الإيقاف جاء بمنزل اللوز من قبل فرقة مكافحة الإرهاب.

ولفت إدريس في تصريحات لإذاعة ”ديوان أف أم“، إلى أن “ إيقاف اللوز تم على خلفية نفس الملف الذي تم بموجبه تتبع محمد العفاس ورضا الجوادي ونور الدين الخادمي وهو ملف التسفير إلى بؤر التوتر“.

ويعد اللوز من أبرز قيادات النهضة التي دعت علنا إلى ”الجهاد“ في سوريا، حيث قال في تصريح علني إنه ”لو كنت شاباً لتوجهت للجهاد في سوريا“.

كما حرض بشكل موثق وعلني على القيادي اليساري الذي تم اغتياله في 2013 شكري بلعيد متهما إياه بأنه ”عميل“ للأمن.

ويأتي توقيف اللوز في وقت فتح فيه القضاء التونسي ملف التسفير إلى بؤر التوتر الذي شمل أكثر من 10 آلاف شاب وشابة تونسيين، وذلك بعد تحريك النائبة السابقة في البرلمان فاطمة المسدي دعوى قضائية في هذا السياق.

وكان القضاء التونسي قد فتح الثلاثاء تحقيقات ضد 126 شخصا يشتبه في تورطهم في ملف التسفير إلى بؤر التوتر في تطورات غير مسبوقة في هذا الملف الذي ظل يراوح مكانه لعقد كامل.

وأوقف القضاء التونسي، الإثنين، البرلماني السابق ورجل الأعمال المقرب من حركة النهضة الإسلامية محمد فريخة ومسؤولين أمنيين سابقين؛ على خلفية الملف ذاته.

ونشرت صفحة محمد فريخة على موقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“ بيانا، أكدت فيه خبر الإيقاف، وتبرأت من الملف حيث حملت المسؤولية لوزارة الداخلية والمسؤولين في المطارات.

وفي وقت سابق، أمر القضاء التونسي بتوقيف القياديين الأمنيين المقربين من حركة النهضة الإسلامية أيضا عبدالكريم العبيدي وفتحي البلدي.

وألقى الأمن التونسي القبض على العبيدي والبلدي وأحالهما على النيابة العامة التي قررت إبقاءهما رهن السجن الاحتياطي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك