أخبار

ليبيا.. "محكمة الاستئناف" ترفض طعن صنع الله في قرار إقالته
تاريخ النشر: 07 سبتمبر 2022 10:24 GMT
تاريخ التحديث: 07 سبتمبر 2022 12:05 GMT

ليبيا.. "محكمة الاستئناف" ترفض طعن صنع الله في قرار إقالته

قررت محكمة استئناف جنوب طرابلس، الليبية، اليوم الأربعاء، رفض الطعن المقدم من الرئيس السابق للمؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله ضد قرار تعيين رئيس جديد للمؤسسة.

+A -A
المصدر: إرم نيوز

قررت محكمة استئناف جنوب طرابلس، الليبية، اليوم الأربعاء، رفض الطعن المقدم من الرئيس السابق للمؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله ضد قرار تعيين رئيس جديد للمؤسسة.

وأكدت مصادر محلية، أن محكمة استئناف جنوب طرابلس، أقرت برفض الطعن الذي تقدم به رئيس مؤسسة النفط مصطفى صنع الله، برفقة ثلاثة من موظفي المؤسسة، في يوليو/تموز الماضي في قرار تكليف فرحات بن قدارة رئيسا جديدا لمجلس الإدارة للمؤسسة خلفا له.

وكانت حكومة الوحدة الوطنية الليبية المنتهية ولايتها، قررت في وقت سابق إقالة صنع الله وتعيين بن قدارة مكانه؛ ما تسبب في أزمة غير مسبوقة، عقب رفض الأول للقرار الذي وصفه بـ“الانقلاب“.

وكان الرئيس الجديد لمجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا فرحات بن قدارة تسلم، مهامه على الرغم من تهديد الرئيس المقال مصطفى صنع الله بعدم التنحّي، وبعد ساعات من التوتر في محيط مبنى المؤسسة.

ورفض صنع الله في البداية تسليم مجلس الإدارة لخلفه، قبل أن يتم تطويق مقر المؤسسة في العاصمة الليبية طرابلس من قبل قوة عسكرية تابعة لحكومة الوحدة الوطنية، وتمكين بن قدارة من ممارسة مهامه.

وبعد الإطاحة بصنع الله، قال وزير النفط في حكومة الوحدة الوطنية الليبية، محمد عون، إن البلاد تمكنت من العودة بإنتاجها اليومي من الخام إلى مستويات ما قبل ”الإغلاق القسري“ لعدد من المنشآت الرئيسة، والذي استمر لنحو ثلاثة أشهر،

وأكد عون، لـ“فرانس برس“ أن ”إنتاج ليبيا اليومي من خام النفط بلغ 1.2 مليون برميل“.

وببلوغ هذه المعدلات، يكون إنتاج النفط وصل إلى مستويات ما قبل إعلان ”القوة القاهرة“، وفقا لمؤسسة النفط الليبية.

وتتطلع ليبيا إلى إنجاز خطة تقود إلى الوصول بإنتاج النفط لمليوني برميل يوميا، وذلك بعد اضطرابات عرفها هذا القطاع ناجمة عن احتجاجات بسبب رفض رئيس حكومة الوحدة الوطنية المنتهية ولايتها عبد الحميد الدبيبة تسليم السلطة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك