رسميا.. السنغالي بتيالي مبعوثا أمميا جديدا إلى ليبيا
رسميا.. السنغالي بتيالي مبعوثا أمميا جديدا إلى ليبيارسميا.. السنغالي بتيالي مبعوثا أمميا جديدا إلى ليبيا

رسميا.. السنغالي بتيالي مبعوثا أمميا جديدا إلى ليبيا

قرر الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، رسميًا، تعيين الوزير السنغالي السابق عبد الله بتيالي، مبعوثًا خاصًا له في ليبيا.

ويخلف بتيالي بذلك، الدبوماسي السلوفاكي يان كوبيتش، الذي تنحى في كانون الأول/ديسمبر الماضي.

وبعد تنحي كوبيتش، عيّن غوتيريس الدبلوماسية الأمريكية سـتيفاني ويليامز، مستشارة خاصة له بشأن ليبيا.

لكن ويليامز التي غادرت مهامها في تموز/يوليو الماضي، لم تتول منصب المبعوث الخاص بسبب اعتراض روسيا والصين.

ويحتاج الأمر إلى موافقة أعضاء مجلس الأمن الـ15 بالإجماع.

وقالت بكين وموسكو في مناسبات عدة إنهما تدعمان تولّي مرشح أفريقي منصب المبعوث الأممي لدى ليبيا، وهو ما زاد من حظوظ بتيالي.

وأفاد مصدر دبلوماسي في الأمم المتحدة لـ“إرم نيوز“، في وقت سابق، بأن تولّي رئاسة بعثة الأمم المتحدة في ليبيا شهد تنافسًا كبيرًا حتى الساعات الأخيرة".

وأوضح المصدر أن التنافس كان "بين كل من وزير الخارجية التونسي الأسبق الرئيس السابق لبعثة الأمم المتحدة في مالي المنجي الحامدي، ووزير الخارجية الجزائري السابق صبري بوقادوم، والوزير السنغالي السابق عبد الله بتيالي".

والمبعوث الجديد بتيالي، دبلوماسي سنغالي وُلد في 1947، وانضم إلى المنظمة الأممية في 2014، حيث تم تكليفه بمنصب المبعوث الأممي وسط أفريقيا.

ويأتي تعيينه على رأس البعثة الأممية في ليبيا، رغم اعتراض حكومة الوحدة الوطنية المنتيهة ولايتها برئاسة عبد الحميد الدبيبة على ذلك.

وعشية بدء مشاورات في مجلس الأمن بشأن تعيين بتيالي، ذكرت قناة ”ليبيا الأحرار“ نقلًا عن مصدر لم تسمه من وزارة الخارجية في حكومة الدبيبة قوله إن "الاعتراض سببه عدم التشاور مع ليبيا بشأن تكليف بتيالي".

وأضاف المصدر أن "الملف الليبي حساس، ويحتاج إلى كفاءة خاصة، ونحن لا نرفض أي خيار أفريقي، وندعم المرشح الجزائري صبري بوقادوم".

إرم نيوز
www.eremnews.com