أخبار

طعن شرطي تونسي في المهدية
تاريخ النشر: 22 يوليو 2022 14:26 GMT
تاريخ التحديث: 22 يوليو 2022 16:35 GMT

طعن شرطي تونسي في المهدية

أعلنت محكمة تونسية اليوم الجمعة، أن شرطيّا تعرض لعملية طعن من قبل شخص ثلاثيني يصنفه الأمن "متطرفا". وقال المتحدث الرسمي باسم محكمة سوسة والمنستير (شرق) فريد بن

+A -A
المصدر: أ ف ب

أعلنت محكمة تونسية اليوم الجمعة، أن شرطيّا تعرض لعملية طعن من قبل شخص ثلاثيني يصنفه الأمن ”متطرفا“.

وقال المتحدث الرسمي باسم محكمة سوسة والمنستير (شرق) فريد بن جحا لوكالة ”فرانس برس“، إن الحادثة وقعت يوم أمس الخميس، وإن الجهادي المفترض تونسي الجنسية طعن شرطيّا بسكين أمام مركز الأمن في ملّولش، المدينة الساحلية القريبة من محافظة المهدية.

وتم توقيف منفذ العملية وفتح تحقيق من قبل وحدة البحث في المهدية.

وأوضح بن جحا أن الشخص متهم ”بشبهة الانتماء لتنظيم ارهابي ومحاولة القتل العمد في إطار عمل إرهابي“.

ونقل الشرطي إلى المستشفى للعلاج وحالته الصحية ”مستقرة“، وفقا للمتحدث الرسمي.

ويأتي الهجوم في وقت تشهد تونس، مهد ما سمّي ”الربيع العربي“، أزمة سياسية حادة وقبل يومين من استفتاء شعبي على دستور جديد أقرّه الرئيس قيس سعيّد، الذي قرّر في الـ25 تمّوز/يوليو الفائت احتكار السلطات في البلاد وإقالة رئيس الحكومة السابق وتجميد أعمال البرلمان وحلّه في مرحلة لاحقة.

وأعلنت وزارة الداخلية التونسية في شهر حزيران/يونيو الماضي، إصابة شرطيين اثنين بجروح طفيفة في هجوم بسكين قرب معبد يهودي في العاصمة تونس.

وعلى إثر ثورة عام 2011، التي أطاحت نظام الرئيس الراحل زين العابدين بن علي، تنامت أنشطة الجماعات الجهادية التي نفذت هجمات استهدفت فيها عشرات من الأمنيين والعسكريين والسيّاح.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك